آخر الأخبارأخبار عاجلةأخبار عالميةاخبار المجتمعاخبار سياحيةتحقيقاتفيديوهاتقضايا

بالفيديو: الرقص على الاَذان في ملهى ليلي؟؟؟

كتب: ايـمـان الـكـرّاي

تعمّد “دي جي” ألماني في أحد العلب الليلية بمدينة الحمامات بـتونس, رفع صوت الأذان مع مزجه بموسيقى الهاوس، وذلك يوم 31 مارس 2017، وقد تسبّبت هذه الحادثة، التي اِستنكرها الجميع، في غلق فوري للملهى حتى إنتهاء التحقيق، وإيقاف تحفظي للمسؤول عنه.

بيّن مصدر من وزارة الشؤون الدينية، يوم الاُثنين 3 أبريل 2017، أنّ رفع صوت الآذان في أحد الملاهي الليلية, أمر غير مقبول, و قرّرت الوزارة متابعة الملف مع وزارة السياحة، حيث تمّ فتح تحقيق في الحادثة وتعهد بأخذ الإجراءات اللازمة. وقد أكّدت وزيرة السياحة التونسية “سلمى اللومي”, أنّه تمّ إيقاف صاحب الملهى الليلي إيقافا تحفظيا إضافة إلى غلق الملهى حتى استكمال التحقيق.

و على اُثر ذلك, عُقِدت, مُباشرة بعد قرار الغلق الفوري للملهى, جلسة حضرتها كل الأجهزة الأمنية بالجهة و تمّ التطرّق فيها إلى جميع جوانب هذه الحادثة ليتقرّر اِتخاذ جملة من الإجراءات الإدارية والأمنية ضدّ كل مرتكبي هذه الأفعال في قادم الأيام.

ووفق ما أكّده والي مدينة نابل التونسية، “منور الورتاني”، أنّ هذه الحادثة من شأنها إثارة فتنة والمسّ بالنظام العام و التأثير سلبيا على الموسم السياحي في مختلف جهات البلاد . وقال: “لن نسمح بالهجوم على المشاعر الدينية والمقدسات.”

ومن جهة أخرى، قال الوالي أنّه عندما يمسّ العمل من المشاعر الدّينية للتونسيين فإنّ ردّ الفعل يكون عنيف, والدليل أنّه في الملهى ذاته هنالك العديد من الشباب الذي كان ردّه عنيف والذي رفض ذلك وعبّر عن اِستيائه من ما حدث. واِعتبر والي نابل, أنّ ما حدث عمل ليس بريء بل هدفه إثارة الفتنة ويُمكن أن تكون نتائجه لا تُحمد عقباها، مُضيفاً أنّ الرسالة الموجهة ربما هدفها إرباك الطرف الأمني والمنظومة الأمنيّة بشكل عام ,خاصة وأن الملهى موجود في منطقة سياحية هامة جدا.

كما اُعتذر منظموا “مهرجان أوربت” الإثنين, على موقع التواصل الاُجتماعي “فايس بوك”، لكنهم أعلنوا عن عدم تحمّلهم لأيّة  مسؤولية للموسيقى المسيئة. وقالوا في المنشور الذي وضعوه على “الفايس بوك” باللغة الفرنسية:” أنّ “الدي جي” لم يدرك أنه قد يسيء إلى جمهور من بلد مسلم مثل بلدنا.”

ووجه “داكس جى”، الذى لعب موسيقى الأذان, بعد أن غادر تونس نحو اُسبانيا, اُعتذاراته الصادقة لأي شخص ربما يكون قد أساءت إليه الموسيقى التي لعبها في “مهرجان أوربت” بتونس, يوم الجمعة. وقال: “لم أكن أبدا أقصد إزعاج أحد أو الإساءة إلى أحد”.

اليكم رابط الفيديو :

https://www.youtube.com/watch?v=JKV0yRCvGT8

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق