أخبار عاجلةرياضة

“كورة في الخمسينة” أربع صرخات مثيرة كانت كافية لنهاية لديربي الغضب

كتب: شريف محمد

في مدينة “ميلانو” ثاني أكبر مدن إيطاليا من حيث عدد السكان بعد روما وعاصمة إقليم لومبارديا، وعلي ملعب سان سيرو أو الجوزيبي مياتزا “سابقا”، ألتقي عملاقي الكرة الإيطاليا إنتر ميلان وأيه سي ميلان وجها لوجه فيما يسمي بـ”ديربي الغضب”.

أداء غير متوقع ونتيجة منطقية:

لم يتوقع الكثير من المتابعين للمباراة أن تسير أحداثها بهذا الشكل الجنوني والدرامي من حيث الإثارة والإمتاع، بل علي العكس تمام فقد توقع الكثير ممن تابع المباراة أن تسير علي وتيرة مملة ورتيبة نظرا لخلو الفريقين من النجوم أصحاب الشهرة الواسعة أو فيما يطلق عليهم “نجوم الشباك”، ولكن خابت ظنون المتابعين وجاءت المباراة ساخنة وملتهبة حتي أن نتيجة المباراة لم تحسم إلا قبل نهايتها بدقيقة واحدة.

شوط أول متوسط وشوط ثاني ملتهب:

بداية المباراة لم تأتي بجديد حتي الدقيقة 43 عندما أفتتح الأسباني “خيسوس فيرنانديز سوسو” التسجيل لحساب فريقه أيه سي ميلان، وما أن أنطلقت بداية الشوط الثاني إلا وأنطلقت معها كل فنون الإثارة والإمتاع من جانب الفريقين وبالفعل يتعادل “أنتونيو كاندريفا” لإنترميلان في الدقيقة 53، ولم يستمر التعادل لأكثر من 5 دقائق حتي عاود سوسو مزاولة مهامه في هز شباك الخصم وبالتحديد في الدقيقة 58، وأستمرت وتيرة المباراة مابين شد وجذب بين الفريقين حتي أعلن حكم المباراة عن ثلاثة دقائق وقت محتسب بدل من الضائع، وأنقضت أول دقيقة وظن المتابعين أنتهاء القصة عند هذا الحد، بل تطور الأمر إلي مغادرة مشجعي الفريقين لأرض الملعب إستعدادا للرحيل، ولكن كان للصربي ” إيفان بيريسيتش” لاعب وسط أنتر ميلان رأي أخر عندما تمكن من توقع كرة طائشة داخل منطقة جزاء الخصم ليتمكن من وضعها بسهولة في شباك “جيانلويجي دوناروما” حارس أيه سي ميلان، ليحرم “النيراتزوري” بهذا التعادل فريق “الروسونيري” من الإنقضاض علي وصافة الكلتشيو منفردا.

نتيجة التعادل منعت أيه سي ميلان من الإنفراد بوصافة الكلتشيو، وجعلته في المرتبة الثالثة خلف وصيف المسابقة فريق أيه أس روما متساويا معه برصيد 26 نقطة ولكن فارق الأهداف منح ذئاب روما الوصافة منفردا، أيضا نقطة التعادل منحت فريق إنتر ميلان أمل البقاء في المنافسة لإحتلاله المركز التاسع برصيد 18 نقطة.

 
 
 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق