آخر الأخبارأخبار عاجلةسياسةفن

طلبات إحاطه من أعضاء “مجلس النواب” لوقف برامج المقالب

كتب .بدور محمد

تقدم عدد من أعضاء مجلس النواب بطلبات إحاطة إلى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، ووزير الاستثمار، بشأن برامج المقالب التى تذاع على الفضائيات خلال شهر رمضان، وطالبوا بضرورة إيقاف هذه البرامج التى تنشر السلبية فى المجتمع وتؤثر على سلوكيات الأطفال. وشدد النائب مصطفى بكرى، على ضرورة إيقاف برامج المقالب التى من شأنها الإضرار بسمعة المجتمع وبعض الرموز الفنية والشخصيات العامة مثل برنامج «رامز يلعب بالنار» وبرنامج «مينى داعش»، بهدف تحقيق مكاسب مالية وإعلانية رخيصة على حساب سمعة الوطن والمواطنين، مؤكداً أن الجهات الرقابية المسئولة كان يتوجب عليها مراجعة المنتج التليفزيونى قبل السماح بإذاعته.

 

وتابع: برنامج «مينى داعش»، يقدم دعاية مجانية للتنظيم الإرهابى ويروج لأفعاله الإجرامية، وينشر ثقافة «داعش» ويقدم نموذجاً لأفعاله الإجرامية. وأكد «بكرى» أن تلك البرامج تقدم نموذجاً للعنف والإرهاب للأطفال لتقليده، بما يهدف لحالة تطبيع بين التنظيم الإرهابى والمواطنين، وتغيير الصورة الذهنية عنه. ووصف النائب تامر عبدالقادر، وكيل لجنة الثقافة والإعلام، برامج المقالب بالسيئة والمفزعة، مضيفاً أن تكلفتها مرتفعة دون هدف حقيقى. وقال النائب عبدالحميد كمال، عن حزب التجمع، إن رئيس مجلس الوزراء، ووزير الاستثمار، مسئولان عن مهازل هذه البرامج «السخيفة»، التى تؤثر سلباً على المجتمع. وطالب بضرورة وقفها، مضيفاً أن برنامج «رامز» يعمل على بث روح السلبية ويضرب سلوكيات الأطفال فى مقتل. وأضاف أن «مينى داعش» يروج للتنظيمات الإرهابية وينشر أفكارها مجاناً، ويظهر الإرهابيين والدواعش كأنهم يعيشون فى مصر ووجودهم بيننا أمر عادى.

 

وطالب «كمال» لجنة الثقافة والإعلام بضرورة عقد اجتماع طارئ لوضع حد لهذا الإسفاف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق