آخر الأخبارتـوك شـو

تبعات ثورة 30 يونيه في “نهار جديد”

 

 

كتبت : نهاد عادل

أكّدت الإعلامية أسماء مصطفى أن كل من يسعى لتخريب مصر،  سيرحل ولن يبقى،  “لكن إحنا الشعب اللي موجودين وباقيين”، موضحةً أنه يجب علينا التعاون والوقوف جنباً إلى جنب في صالح الدولة.

أضافت “أسماء” خلال حلقة اليوم،  الأحد،  من برنامج “نهار جديد” الذي تقدمه عبر فضائية النهار،  أن ما حدث بعد 30 يونيه أشبه بمن لديه شخص عزيز ويحبه بشدة،  لكن محبوبه هذا تعرّض لمرض واحتاج لعملية جراحية عاجلة؛  فوقف إلى جانبه وسانده حتى أجريت له الجراحة،  وفور خروجه من العمليات تركه ومضى قبل أن تنتهي حتى مجرد فترة النقاهة،  لافتةً إلى أنه يجب على الجميع استكمال ما بدأناه في يونيه 2013.

في هذا الشأن،  أجرت مذيعة النهار حواراً مع الدكتور عبد الحميد زيد وكيل النقابة العامة للمهن الاجتماعية، والذي أوضح أن ما نمر به الآن هو فترة استثنائية،  وأن هناك متغيرات كثيرة بحجم كل المؤامرات الخارجية وكل الاختلاف الداخلي، مشيراً إلى أنه بعد وقوفنا متحدين حتى سقط النظام،  عاد الجميع ليؤكد كلامه ووجهة نظره ويكيد للآخر،  وأصبح جزء من القوى السياسية في الداخل لا يتمنى النجاح للفصيل الموجود في السلطة.

أضاف “زيد” أننا يغيب عنا بدرجة كبيرة الوعي بقضايانا ومشاكلنا،  مؤكداً أنه يجب أن يكون لديّ كمواطن استعداد لتحمل المسئولية،  وهذا بالتأكيد يعتمد على الثقة المتبادلة بين المواطن والحكومة وحجم الوعي والقيم التي نؤمن بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق