أخبار ثقافيةأخبار عاجلة

بالصور .. “مؤتمر الهوية الوطنية والخطاب الديني”

كتب: هاني فاروق

إفتتح الكاتب الصحفي حلمي النمنم وزير الثقافة، المؤتمر الأول للشباب “حوار مفتوح ورؤية وطنية حول القيم والهوية الوطنية والخطاب الديني” على مسرح وزارة الشباب والرياضة، بحضور المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، الدكتور محمد مختار جمعة وزير الوقاف وعدد كبير من رجال الدين والمثقفين واساتذة الجامعة وما يقرب من 500 شاب وفتاة من جميع المحافظات.

قال وزير الثقافة، إن الشخصية المصرية قوية وبخير وليست بالسوء الذي يصوره البعض، فالشعب الذي خرج في 25 يناير و30 يونيه، يستحق أن يثق تمام الثقة في نفسه، وقبل ذلك هُزمنا في 1967 ولكن بنينا السد العالي وحائط الصواريخ وخططنا لإنتصار أكتوبر العظيم، وطالب بالتفريق بين السلوك الذي يمثل مواقف استثنائية، والأخلاق التي تمثل مجموعة القيم المترسخة في المجتمع، مؤكدا انه ليس مع من يقول بأن الشعب المصري على خير ما يرام، لأنها تعني النهاية.

وأكد وزير الثقافة، على أن انتفاض المجتمع ضد بعض الحوادث هو أكبر دليل علي تمسك هذ الشعب بالقيم والمبادئ، وشدد على ضرورة الحفاظ على الثقافة المجتمعية وحماية الموروث الثقافي و تجديد الخطاب الديني، مؤكدا أن المصريين يستحقون أن يثقوا بأنفسهم، فقد نزل القرآن بمكة والمدينة وذكرت مصر فيه أكثر من المدينتين.

وأشار الدكتور محمد مختار جمعة أن القضية في القيم تقع بين ما نعتقد ونؤمن به وبين ما نفعل، مؤكدا الإختلاف سُنة كونية، ولكن لابد أن أن نعمل على المشترك الوطني بين أطياف المجتمع الواحد، وشدد على ضرورة فتح ملفات هامة في المجتمع مثل قضايا المرأة ، والعمال، والشباب وتمكينه” بطريقة وسطية ودون تحيز، وعبر عن سعادته بهذا الحوار والإستماع إلى أراء الشباب والمشاركين.
فيما اتفق الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية الساببق، مع كلام الكاتب الصحفي حلمي النمنم وزير الثقافة، بخصوص أن الأخلاقيات موجودة ومترسخة لدى الشعب المصري، وإن كانت هناك مشكلة حقيقية في الشارع بسبب وجود أزمة حقيقية وهي سيادة ثقافة ” الهرم المقلوب”وهي تحتاج غلى مقاومتها من خلال الخطاب والتربية.

وأضاف، أن الشريعة الإسلامية توجد في 2000 حديث نبوي من إجمالي 60 ألف حديث، أي أن 97% من الأحاديث النبوية تتحدث عن القيم والأخلاق، و3% عن الشريعة الإسلامية، ولكن هناك ثقافة عامة في التفتيش في الـ 3% فقط، مؤكدا على أن هناك مشكلة يجب أن نسعى إلى تغيرها وعلينا أن نعمل جميعا.

وقال الدكتور أسامة الأزهري، مستشار رئيس الجمهورية، إن هناك فارق بين حالة الغنى الذي عاش فيه المصري قديما عندما بنى الأهرامات، والحالة الحالية التي يعاني فيها من الإحباط واليأس، بسبب حالة الإنفصال بين الغنى الفكري والبحث عن العمل.
وقال، إننا نحتاج الآن إلى مشروع قومي، نتبنى فيه مجموعة من الأنشطة لإعادة ضخ مجموعة من القيم الهامة، وهي قيم الإنتماء والوطنية والثقة بالنفس، لأن الإنسان المصري قادر على بناء وطن، وواجبنا تجاهه هو إحياء الثقة بالنفس لعبور الأزمة.

 

15094923_1258960687508276_7251762806176907908_n 15181412_1258960867508258_625517147854323728_n 15181447_1258960744174937_3816197552678936212_n 15193487_1258960784174933_4011825295176001269_n 15193573_1258960977508247_4725386001929112357_n 15202780_1258960944174917_609571829101925796_n

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق