الرئيسية / أخبار عالمية / 3 ناشطات عاريات يحرقن “العلم السلفي” أمام مسجد باريس الكبير

3 ناشطات عاريات يحرقن “العلم السلفي” أمام مسجد باريس الكبير

أميرة عبد الهادي

أقدمت ثلاث ناشطات عاريات من حركة “فيمن” اليوم على إحراق العلم السلفي أمام مسجد باريس الكبير بالعاصمة الفرنسية.

وأعلنت الفتيات الثلاث أنهن فعلن ذلك للتعبير عن تضامنهن مع ناشطة تونسية تنتمي للحركة، ولشجب انتهاكات حقوق الإنسان ضد المرأة في الدول العربية والإسلامية.

وأشعلت الشابات الثلاث (فرنسيتان وتونسية) النار في الراية السوداء التي تحمل الشهادتين أمام المسجد الكبير في قلب العاصمة الفرنسية، رغم محاولت أفراد أمن المسجد إبعادهن. وكتبت الناشطات على أجسادهن شعارات “الإسلاميون العرب ضد المرأة” و”الحرية للنساء” و”اللعنة على أخلاقك”.

وقالت إينا شيفتشينكو، إحدى مؤسسات الحركة، وإحدى المشاركات في الواقعة التي لم تستغرق سوى دقائق، إنهن ترغبن في استنكار التطرف الديني، وإن المسجد يعد رمزا للدين الإسلامي. وأكدت تضامن حركتها مع الناشطة التونسية أمينة تيلر (التي تنتمي للحركة)، التي طالب السلفيون في تونس برجمها.

عن admin

شاهد أيضاً

ماليزيا تحنّط جثة الأخ الأكبر لـ زعيم كوريا الشمالية

كشف أحمد زاهد حميدي، نائب رئيس الوزراء الماليزي للصحافيين، الثلاثاء، أنه تم الانتهاء من إجراءات …