الرئيسية / أخبار رياضية / يونايتد يستعيد توازنه ويدنو من اللقب
2013414153433967580_20

يونايتد يستعيد توازنه ويدنو من اللقب

استعاد مانشستر يونايتد توازنه وأصبح قريباً جداً من استعادة اللقب من منافسه مانشستر سيتي بطل النسخة الماضية، وذلك بعد فوزه على مضيفه ستوك سيتي 2-صفر اليوم الأحد في المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

ودخل يونايتد إلى مباراته مع مضيفه الذي يصارع من أجل تعزيز فرصة فوزه باللقب بمعنويات مهزوزة بعد أن سقط الإثنين الماضي أمام جاره سيتي (1-2) الذي ألحق بفريق المدرب الاسكتلندي أليكس فيرغوسون الهزيمة الأولى منذ 17 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي عندما سقط أمام نوريتش سيتي بذات النتيجة.

إلا أنّ فريق “الشياطين الحمر” الذي خرج من المسابقات الثلاث الأخرى لهذا الموسم (كأس إنكلترا وكأس رابطة الأندية الإنكليزية ودوري أبطال أوروبا)، وضع هذه الخيبة خلفه ورفع رصيده إلى 80 نقطة في الصدارة بفارق 15 نقطة عن جاره اللدود سيتي الذي تأجلت مباراته مع وست بروميتش ألبيون بسبب انشغاله بمباراته النارية مع تشلسي اليوم الأحد في نصف نهائي مسابقة الكأس.

وبدأ يونايتد الذي يخوض مباراتين سهلتين نسبياً أمام وست هام يونايتد (الأربعاء المقبل في لقاء مؤجل من المرحلة التاسعة والعشرين) خارج قواعده وأستون فيلا في ملعبه قبل أن يواجه الغريمين اللندنيين آرسنال وتشلسي وهو متوّج باللقب على الأرجح في حال تعثر جاره سيتي، بدأ بتشكيلة هجومية بعد أن أشرك الهولندي روبن فان بيرسي والمكسيكي خافيير هرنانديز وواين روني والياباني شينغي كاغاوا والإكوادوري أنتونيو فالنسيا في التشكيلة الأساسية.

وضرب رجال فيرغوسون بقوّة منذ البداية أمام ستوك سيتي الذي لم يذق طعم الفوز في المراحل السبع الأخيرة (6 هزائم وتعادل)، حيث افتتح التسجيل بعد 4 دقائق إثر ركلة ركنية نفذها فان بيرسي من الجهة اليمنى وأحدثت ارتباكاً بعد محاولة خلفية مخفقة من الصربي فيديتش فوصلت الكرة إلى مايكل كاريك الذي لعبها ضعيفة لكنها سكنت الزاوية اليمنى الأرضية لمرمى الحارس البوسني آزمير بوغوفيتش.

2013414153347484734_2 يونايتد يستعيد توازنه ويدنو من اللقب

واعتقد الجميع أنّ الضيوف سيحققون نتيجة كبيرة بعد بدايتهم الصاروخية لكنهم عجزوا لما تبقى من الشوط الأول عن الوصول إلى شباك فريق المدرب الويلزي توني بوليس رغم بعض الفرص للفرنسي باتريس إيفرا (6) وروني (10 و43) وفان بيرسي (31).

ولم يطرأ أيّ تغيير في بداية الشوط الثاني من اللقاء بعد أن عجز أيّ من الفريقين عن الوصول إلى المرمى حتى الدقيقة 67 عندما انتزع فان بيرسي ركلة جزاء من آندي ويلكينسون نفذها بنفسه بنجاح، مسجّلاً هدفه الثاني فقط في آخر 14 مباراة و(العشرين هذا الموسم في المركز الثاني على لائحة أفضل الهدافين بفارق هدفين عن مهاجم ليفربول الأوروغوياني لويس سواريز).

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

1480881181_433_545176_301-770x435

تعرف علي تشكيل الأهلي أمام سموحة

كتب: إسماعيل فارس يخوض الأهلي في الثامنة ونصف من مساء اليوم مباراته الهامة أمام فريق …