الرئيسية / صحة و طب / وداعا للرجيم .. وأهلا بالنعيم
_للريجيم_وأهلا_بالنعيم

وداعا للرجيم .. وأهلا بالنعيم

هل سئمت من اتّباع الحميات الغذائيّة بلا نتيجة، وعزفت عن متابعة أنظمة الريجيم التي تثقلك بالالتزامات؟ هل فكرت لحظة لماذا لم تحقّق تقدما في كلّ محاولاتك لفقدان الوزن؟ إذا كانت الإجابة نعم، فالسبب بسيط وهو أنّ عمليّة إنقاص الوزن ليست ريجيما فقط وليست بفترة مؤقتة في حياتك. الرشاقة هي عمليّة تغيير في نمط الحياة ليصبح صحيا معتمدا على الغذاء الصحي المتوازن وبعض الحركة والنشاط. وبدون هذا  التغيير لن تحقّق نتائج ملموسة على أرض الواقع.

الريجيم وأسلوب الحياة
الحمية ليست سوى لعبة أرقام، من شأنها أن تدفعك إلى الاعتقاد بأن وصولك إلى وزن معين كنت قد وضعته هدفاً هو المفتاح لتحقيق السعادة، ومتى حققتها تعود إلى ما كنت عليه من خمول يصاحبه التهام أطعمة ذات محتوى عالي من السعرات الحراريّة، وتبدأ مجددا باكتساب الكيلوجرامات الزائدة، لتعود إلى سابق عهدك! أمّا النظام الغذائي الصحي، والذي هو جزء من نمط الحياة الجديد فيعني التغيير في أساليب تناول الطعام وفي نوعيته وكميته، بالإضافة إلى اعتماد التمارين الرياضيّة بشكل يومي، لتعتاد على هذه الحياة وتجعل منها حياتك الجديدة التي لا تستغني عنها بمجرد وصولك إلى الوزن المطلوب. استمرارك في اعتماد هذا النمط الجديد من الحياة يعني عمليا “التحكم” بوزنك والحفاظ على رشاقتك.

نصائح لإنقاص الوزن بدون حمية
إذا كنت تفكر جديا في إنقاص وزنك، يتوجب عليك إعداد نفسك عقليا وجسديا على حد سواء لتغيير نمط حياتك الحالي والانتقال إلى النمط الصحي الذي يقوم على الأغذية المفيدة الخالية من السعرات الحرارية الزائدة والغني بمعدّل يومي من الحركة والنشاط، مما سيمنحك الرشاقة والصحّة في آن واحد، وستلاحظ هذا بنفسك.

إليك بعض النصائح التي تساعدك في هذا:
التخلي عن “عقلية الريجيم”: أي التركيز على تغذية نفسك بكل ما هو مفيد بدلا من تجويع نفسك تحت مسمى الريجيم والتوقف عن البحث عن حل سحري للقضاء على السمنة لأن الحل بين يديك، تغيير أسلوب حياتك.
كُل على مدار اليوم: اعتماد الوجبات الصغيرة المنتظمة والخفيفة خلال اليوم يقيك من الشعور بالجوع، ويعمل على زيادة عمليّة الأيض, مما يفقدك الوزن الزائد، وعلى العكس من ذلك، فإن الاكتفاء بوجبة أو اثنتين في اليوم يسبّب السمنة.
لا تحرم نفسك من الطعام: الجوع الشديد يبطئ عمليّة التمثيل الغذائي ويسبب السمنة. تناول الطعام قبل الإحساس بالجوع واختر النوعية والكمية المناسبة، وتوقف عن الأكل قبل أن تشعر بالتخمة أو الامتلاء.
انتبه لما تأكل: تعلّم أن تتناول الطعام بطريقة إيجابية ومنظمة، وهذا يعني عدم تناول الطعام أثناء مشاهدة التلفزيون، أو قراءة الصحيفة. حاول التركيز في وجبتك ومذاقها وملمسها، ورائحتها واعتمد على حاسة البصر، لتشبع عينيك من الطعام قبل معدتك.
تجنب الممنوعات في وجبات الطعام: كلّما تناولت طعامك تذكّر العناصر الغذائية المفيدة والصحية لتتناولها بدلا من السكريات والدهنيات وغيرها من الأطعمة عالية السعرات الحرارية, وستعتاد تدريجيا على الأكل الصحي وتبتعد عن الأطعمة التي تسبب لك السمنة.

غير أسلوب حياتك، وحافظ على رشاقتك
خسارة الوزن الزائد تحقق نتائج مذهلة مع التحول إلى نمط الحياة الصحي، والذي ينطوي على تغيير كبير في علاقتنا بالغذاء والنشاط البدني، الأمر الذي ينعكس على الحالة الصحية للجسم من الداخل كصحة القلب والشرايين وضبط مستوى السكر وضغط الدم. كما ينعكس على الجسم خارجيا أيضا، من خلال الاحتفاظ بقوام رشيق وحيوي. وهذا يعني أنه حان الوقت للتخلص من عاداتنا الغذائية السيئة كالنهم إلى الطعام لعلاج التوتر والاكتئاب، والبدء في انتقاء الأغذية الصحية الغنية بالألياف، وتجنب الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية، واللجوء إلى ممارسة الأنشطة الرياضية, كالمشي لمدة نصف ساعة يوميا. وإذا نجحت في أن تجعل من هذا النظام الجديد أسلوب حياتك الدائم، ستتخلص من السمنة دون عناء وتحقّق حلمك بالرشاقة.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

784b37147ab4450493aa782a7d5e9b0827e636b1

فوائد العسل للبشرة لوجه مشرق وبشرة ناعمة

متابعة/زينب حسن فوائد عسل النحل للبشرة كثير من الحبوب ومشاكل البشرة قد يكون سببها مشاكل …