الرئيسية / أخبار عالمية / “نيويورك تايمز”: روسيا ترسل مزيدا من الصواريخ لمساعدة الأسد
Thumbmail2013-05-17+13-21-30.6X

“نيويورك تايمز”: روسيا ترسل مزيدا من الصواريخ لمساعدة الأسد

أحمد التلمسانى

ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية نقلا عن مسئولين أمريكيين أن روسيا أرسلت صواريخ “كروز” مضادة للسفن إلى سوريا في خطوة توضح عمق دعمها للحكومة السورية التي يقودها الرئيس السوري بشار الأسد.

وأوضحت الصحيفة أن روسيا قدمت في السابق طرازا من الصورايخ يطلق عليه ياخونت إلى سوريا, لكن تلك الصواريخ التي تم تسليمها مؤخرا مجهزة برادار متقدم يجعلها أكثر فعالية بحسب مسئولين أمريكيين على اطلاع بالتقارير الاستخباراتية السرية.

وأضافت أنه على عكس السكود وغيرها من الصورايخ “أرض-أرض” التي استخدمتها الحكومة السورية
ضد قوات المعارضة, فقد زود نظام الصواريخ المضاد للسفن ياخونت الجيش السورى بسلاح قوي للتصدي لأي جهد من قبل قوات دولية لتعزيز مقاتلي المعارضة السوريين عن طريق فرض حظر بحري أو منطقة حظر طيران أو تنفيذ ضربات على نطاق محدود.

ونقلت الصحيفة عن “جيفري وايت” من معهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى والمسئول الاستخباراتي الأمريكي الكبير السابق قوله “إن ترسانة سوريا المعززة ستميل لدفع تحرك غربى أو عمل بحري للحلفاء أكثر قبالة الساحل, وتعد أيضا إشارة لالتزام روسيا تجاه الحكومة السورية”.

وأوضحت أن الكشف عن عملية التسليم يأتي في الوقت الذي تخطط فيه كل من روسيا والولايات المتحدة لعقد مؤتمر دولي يهدف إلى إنهاء النزاع الوحشي في سوريا والذي قتل أكثر من 70 ألف شخص.

ولفتت الصحيفة إلى أن ذلك المؤتمر من المتوقع أن ينعقد مطلع شهر يونيو المقبل وأن يشمل ممثلين عن حكومة الأسد والمعارضة السورية.

ولفتت إلى أن المسئولين الأمريكيين كانوا قلقين من أن تدفق الأسلحة الروسية والإيرانية إلى سوريا سيدعم اعتقاد الأسد الواضح بأنه يستطيع أن يسود عسكريا.

وأشارت الصحيفة إلى أن سوريا طلبت نسخة الدفاع الساحلي من نظام ياخونت من روسيا فى عام 2007 وتسلمت أولى البطاريات فى مطلع عام 2011, وأن الطلبية المبدئية غطت 72 صاروخا و36 مركبة إطلاق ومعدات دعم.

وأوضحت أن البطاريات متحركة وهو ما يجعل من الصعب أكثر الهجوم, وأن كل واحدة منها تتكون من صواريخ ومنصة إطلاق لثلاثة صواريخ ومركبة قيادة وتحكم.

وأكدت أن الصورايخ يبلغ طولها حوالى 22 قدما, وتحمل إما رأسا حربية مخترقة للدروع وذات قدرة تفجيرية عالية ومداها يقدر بحوالى 180 ميلا.

وتابعت أن هذه الصورايخ يمكن توجيهها نحو موقع عام للهدف عن طريق رادارات أطول المدى, لكن كل صاروخ لديه الرادار الخاص به للمساعدة في تفادي دفاعات السفينة والاتجاه نحو الهدف خلال اقترابه منه.

وأشارت الصحيفة إلى أن مسئولين أمريكيين كبيرين قالوا إن الشحنة الأحدث تحتوي على صواريخ بنظام إرشادي متقدم أكثر من الشحنات السابقة

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

جهاديين

القبض على جهاديين كانوا يحاولون الفرار سباحة من سرت

تم اعتقال جهاديين كانوا يفرون سباحة من مدينة سرت معقلهم السابق الذي باتوا يتحصنون في …