الرئيسية / أخبار رياضية / نيل ينفي اعتزاله ويتحدّى اللاعبين الشبّان
2013489460161734_20

نيل ينفي اعتزاله ويتحدّى اللاعبين الشبّان

أعلن لوكاس نيل قائد منتخب أستراليا لكرة القدم أنه ليس لديه أي نية لاعتزال اللعب الدولي لإفساح المجال لجيلٍ جديد، مؤكّداً أن الكرة باتت في ملعب اللاعبين الأصغر سناً في المنتخب لإجبار الأكبر سناً على ترك الفريق.

وكان المدافع المخضرم (35 عاماً) قد عقد مؤخَّراً اتفاقاً مع نادي سيدني لمدّة موسمٍ واحد، وسبق له اللعب في ميلوال، وبلاكبيرن روفرز، وويستهام يونايتد، وإيفرتون في إنكلترا، وغلطة سراي التركي، والجزيرة والوصل الإماراتيين، كما شارك مع المنتخب في كأس العالم 2006 في ألمانيا و2010 في جنوب أفريقيا.

وأوضح نيل أن تفكيره ينصبّ حالياً على الاستعداد بـفضل صورة ممكنة لما يأمل أن يكون الظهور الثالث له على التوالي في كأس العالم حينما تقام النهائيات في البرازيل عام 2014، وقال في تصريح لشبكة فوكس الرياضية يوم الأحد: “اللعب لأستراليا شرف وليس مجرّد واجب، لن أسمح لأحد أن يطلب مني الاعتزال، سأواصل اللعب حتى آخر نفس”، وأضاف: “ربما يكون من حقّ شخص آخر أن يأتي ويقول: أنا أفضل منك الآن، أنا قائد أفضل منك ومدافع أفضل منك، عندها سأتنحى”.

ويعتقد نيل أن أستراليا ستتأهّل وأنه سيقود الفريق في البرازيل حتى وإن أنهى مسيرته مع الأندية العام المقبل، وأضاف: “أثق في قدرتنا على الوصول إلى البرازيل، العام المقبل سيكون الأهم في مسيرتي لأنني أحتاج إلى أن أقدّم أفضل مستوياتي كي تحصل أستراليا على أفضل فرصها في البرازيل”.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

images

“الكلاسيكو في الخمسينة” في ليلة إضاعة نيمار للأحلام الكتالونية.

كتب: شريف محمد بعد أداء كارثي بكل ماتحمل الكلمة من معني أمام ريال سوسيداد في …