الرئيسية / أخبار رياضية / مورينيو و”السير” معركة بذكريات “البريميرليغ” والتاريخ يميل إلى الملوك
20132129514225734_2

مورينيو و”السير” معركة بذكريات “البريميرليغ” والتاريخ يميل إلى الملوك

محمد الشناوى

تقابل الداهية البرتغالية جوزيه مورينيو في 14 مباراة أمام الخبير الاسكتلندي سير أليكس فيرغسون، ولم يخسر “السبيشال وان” سوى مباراتين فقط.

وكانت أشهر انتصارات مورينيو على “السير” فيرغسون تلك التي منحت بورتو ورقة التأهل إلى الدور النهائي لدوري أبطال أوروبا 2004 عندما فاز بورتو ذهاباً 2-1 وتعادل إياباً 1-1، وذلك في الموسم الذي فاز فيه مورينيو بأول ألقابه في المسابقة العريقة.

وبخصوص المباراة قال مورينيو: “العالم بأسره ينتظر مباراة ريال مدريد ومانشستر يونايتد، وآمل أن نقدم للعالم الكرة التي ينتظرها”.

وقال مورينيو: “في كل فريق دربته لعبت أمام سير أليكس فيرغسون، كنت أفوز في مباريات وأخسر في أخرى وأتعادل، هذه المرة أريد الفوز وهو أيضاً، لكني أعتقد بأن الخاسر مناّ سيشعر مع حزنه بشيء من السعادة لأن صديقه قد فاز”.

التاريخ يميل إلى الملوك

تواجه الطرفان في ثلاث مناسبات سابقة، أولها خلال موسم 1956-1957 في نصف النهائي حين فاز ريال ذهاباً 3-1 وتعادلا إياباً 2-2، فتأهل النادي الملكي إلى النهائي وتوج باللقب على حساب فيورنتينا الإيطالي.

أما المواجهة الثانية فكانت في نصف نهائي نسخة 1967-1968 حين فاز مانشستر ذهاباً 1-صفر سجله جورج بيست، ثم تعادلا إياباً 3-3 ليتأهل الفريق الإنكليزي إلى النهائي حيث توج باللقب على حساب بنفيكا البرتغالي (4-1 بعد التمديد).

والثالثة كانت في ربع نهائي نسخة 1999-2000 حين تعادلا ذهاباً في مدريد صفر-صفر وفاز ريال إياباً خارج ملعبه 3-2 بفضل ثنائية من راؤول غونزاليس في طريقه إلى اللقب على حساب مواطنه فالنسيا.

يذكر أن المواجهة الأخيرة بين يونايتد وريال تعود إلى ربع نهائي نسخة 2003 حين فاز ريال ذهاباً 3-1 على أرضه، لكن رد يونايتد 4-3 إياباً لم يكن كافياً في مباراة رائعة ومجنونة سجل فيها البرازيلي رونالدو ثلاثية للفريق الملكي على ملعب “أولد ترافورد”.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

15267893_10153845569396580_6011875513249519119_n

رسمياً “ماهر عبد الحليم” مدير فنيا لدمياط

 كتب: احمد كمون تولي الكتور ماهر عبدالحليم منصب المدير الفني لنادي دمياط خلفا لجمال المقص …