الرئيسية / أخبار سياسية / “مصر الثورة”:خطف الجنود يؤكد ان سيناء مازالت خارج السيطرة الامنية

“مصر الثورة”:خطف الجنود يؤكد ان سيناء مازالت خارج السيطرة الامنية

مها حسين

أكد الدكتور عصام أمين، الأمين العام لحزب مصر الثورة، أن هناك أيادى مازالت تعبث بأمن مصر وللمرة الثانية تكون القوات المسلحة وقوات الشرطة بسيناء هما الهدف بعد عملية اختطاف 7 من الجنود بشمال سيناء ينتمون للجيش والشرطة، خاصة وأنها تأتى بالقرب من المكان الذى قتل فيه 16 جنديا بمدينة رفح فى رمضان الماضى وهذه هى البداية أما النهاية فهى ضياع سيناء كاملة.

وقال أمين فى بيان للحزب اليوم الجمعة، إن الحادث يؤكد أن سيناء مازالت خارج السيطرة وأن العناصر الجهادية والتابعة لتنظيم القاعدة تسيطر على مساحات واسعة من شبه جزيرة سيناء وتقوم بكل العمليات التخريبية فيها، مطالبا القوات المسلحة بالتركيز على الملف الأمنى والتنموى معا لسيناء.

وطالب الأمين العام للحزب القوات المسلحة بالتدخل العاجل لتحرير المجندين من أيدى الخاطفين وتسليمهم للقضاء لمحاكمتهم محاكمة عاجلة والتحرك بكل سرعة لتعديل اتفاقية “كامب ديفيد” لتتمكن مصر من نشر العناصر الكافية التى تستطيع حفظ الأمن بسيناء وضبط الحدود وحماية الأمن القومى لمصر.

وتساءل أمين عام الحزب: أين الفريق السيسى وزير الدفاع المصرى مما حدث فى سيناء؟، مشيرا إلى تولى القوات المسلحة حماية سيناء، وطالب بإعادة نشر المزيد من القوات المسلحة فى منطقة مثلث الموت التى تنتشر فيها العناصر الجهادية والتى تذوب فى المنطقة القريبة من قطاع غزة.

وطالب بحل مشاكل أبناء سيناء وخاصة الملف الأمنى والخاص بالمسجونين والمعتقلين من أبناء سيناء، وإعادة محاكمة المسجونين ممن لفق لهم النظام السابق قضايا تهريب سلاح وترويج مخدرات والبدء الحقيقى فى عملية تنمية شاملة على الأرض فى سيناء يمكنها استيعاب آلاف العاطلين عن العمل والذين تستخدمهم الجماعات الإرهابية.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

زوووم نيوز تناشد الداخلية للإفراج عن مصور الشبكة “عبد الرحمن طاهر”

بعد مرور 23 يوما على إعتقال المصور الصحفي لمجلة زوووم نيوز، تنعقد اليوم السبت بتاريخ …