الرئيسية / صحة و طب / لبن الأم يصيب الطفل أحيانا بالصفراء
s320133071652

لبن الأم يصيب الطفل أحيانا بالصفراء

أحيانا قد يؤدى لبن الأم إلى إصابة الطفل الصفراء، الناتجة عن تناول لبن الأم، وذلك بسبب إفراز اللبن لهرمون الـ Pregnandiol””، الذى يتحد مع البيليروبين ويؤدى إلى ظهور اللون الأصفر على جلد الطفل ويختفى عندما يتوقف إرضاع الطفل من أمة.

قال د. “خالد المنباوى” أستاذ طب الأطفال بالمركز القومى للبحوث إن لبن الأم يفقد بعد مرور فترة الـ 6 شهور الأولى من الرضاعة، إلى الكميات المناسبة التى يحتاجها الطفل من فيتامين K)،D) بالإضافة للحديد، مما يعرضه إلى الإصابة بأنيميا نقص الحديد أو بلين العظام إلى جانب أمراض النزف عند المواليد.

أوضح المنباوى أن تناول بعض الأمهات للأدوية والعقاقير، قد يمنعها من أرضاع طفلها، وذلك حتى لا يمتص هذا العقار ويتم إفرازه من خلال لبنها إلى طفل، كما أن هناك بعض الأمراض التى لو كانت الأم مصابة بها فتمنع من أرضاع طفلها مثل: أمراض التهابات الكبد الوبائى والــ CMV كذلك كثرة تناول الأم للكافيين والنيكوتين والكحوليات.

أضاف أن هناك مشاكل أخرى تعوق الأم من الرضاعة، منها أسباب تتعلق بها وأخرى تتعلق بطفلها فبالنسبة للأسباب التى تتعلق بالأم يمكن أن تتلخص فى الآتى:

– الحلمة المتراجعة والمسطحة: التى ترجع لأسباب فى تكوين ونمو الثدى والحلمتين عند سن بلوغ الأم ويمكن التغلب عليها بالمساج، وشد الحلمتين للخارج قبل عملية الرضاعة وكذلك الشعور بالآلام الحلمة عند الرضاعة، ويمكن للأم تفادى ذلك من خلال تصحيح وضع الرضاعة، واستخدام بعض الكريمات المصنعة من “اللانولين” لترطيب الحلمتين، مع استخدام الشافطة لفترات لحين انتهاء الألم.

– تضخم الثدى “Engorgment “: والتى تحدث نتيجة لعدم التفريغ الكامل للثدى من اللبن، وذلك بسبب ضعف المص لدى الطفل أو نظرا لطول الفترة الزمنية بين كل رضعة والأخرى، وللتغلب على هذه المشكلة يجب على الأم أن تقوم بتفريغ الثدى جيدا لمدة 5 أيام كما يمكن للأم استخدام الشافطة لتفريغ الثدى.

– عدم كفاية اللبن لدى الأم: بسبب عدم تناول الأم لكميات كافية من السوائل أو نتيجة لبذل مجهود وكذلك حالات الأرق، أو عدم كفاية التغذية السليمة المتوازنة، ويمكن التغلب على ذلك من خلال عمل كمادات دافئة للثدى أو عمل مساج وتدليك للثدى قبل الرضاعة، كما يمكن للأم تناول المزيد من السوائل والغذاء المتوازن مع الراحة النفسية للأم.

– الإصابة بالصفراء الناتجة عن لبن الأم: والتى تنتج غالبا من انخفاض تصريف “البيليروبين الكبدى” لوجود “الجلوكونيديز” فى لبن بعض الأمهات وفى هذه الحالة يجب أن تمتنع الأم عن أرضاع طفلها لمدة يومين فقط حتى يتسنى لكبد الطفل البدء فى العمل.

أما الأسباب التى تتعلق بالطفل أشار المنباوى إلى التالى:

– التهابات الفم الفطرية: التى يمكن التغلب عليها بإعطاء الطفل مضادات الفطريات لفترة ثم يعاود الرضاعة.

– التهابات وانسداد الأنف: وينصح بإعطاء الطفل محلول ملحى بالأنف قبل كل رضعة.

– العيوب الخلقية التى يولد بها الطفل كالشفة الأرنبية والحلق المفتوح أو عيوب الخلقية بالأنف.

– التهابات الصدر: التى تؤدى إلى ضعف المص لدى الطفل خاصة عند الأطفال المبتسرين أو الخدج.

 

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

784b37147ab4450493aa782a7d5e9b0827e636b1

فوائد العسل للبشرة لوجه مشرق وبشرة ناعمة

متابعة/زينب حسن فوائد عسل النحل للبشرة كثير من الحبوب ومشاكل البشرة قد يكون سببها مشاكل …