الرئيسية / أخبار رياضية / قمّة مصيرية بين الهلال والعين والغرافة يحتاج لنقطة
201342275031454734_20

قمّة مصيرية بين الهلال والعين والغرافة يحتاج لنقطة

يخوض الهلال السعودي لقاءً مصيرياً مع ضيفه العين الإماراتي بطل 2003 في الرياض غداً الثلاثاء في الجولة الخامسة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة لدوري أبطال آسيا في كرة القدم.

ويلعب أيضاً في المجموعة ذاتها الاستقلال الإيراني مع الريان القطري في طهران.

ويتصدّر الاستقلال ترتيب المجموعة برصيد 7 نقاط، مقابل 6 نقاط لكلّ من العين والهلال اللذين يتعادلان في الأهداف أيضاً، مع فارق أن العين كان تغلّب على الهلال 3-1 في الجولة الأولى في العين، ويأتي الريان رابعاً وله 4 نقاط.

وستكون مباراة الهلال والعين صعبة على الفريقين لأن كلاً منهما يبحث عن الفوز لمواصلة سعيه نحو حجز إحدى بطاقتي التأهّل إلى الدور الثاني، لا سيما الفريق السعودي، الذي يلعب على أرضه وبين جماهيره.

وسيواجه الهلال فريقاً عنيداً سبق أن ذاق طعم التتويج بالبطولة عندما كان أوّل مَن يدوّن اسمه في سجلّاتها في نسختها الجديدة عام 2003.

مهمّة الهلال لن تكمن فقط في الحصول على النقاط الثلاث وحسب، بل إنه يريد ردّ اعتباره بعد خسارته في الجولة الافتتاحية على استاد القطارة 1-3.

في المقابل، يعوّل الروماني كوزمين اولاريو، مدرّب العين، على عدد من النجوم للعودة بنتيجة إيجابية أبرزهم داود سليمان ومحمد أحمد وخالد عبدالرحمن وفارس جمعة ومهند العنزي والروماني ميريل رادوي (لاعب الهلال السابق) وهلال سعيد وعمر عبدالرحمن والغاني جيان أسامواه والبرازيلي اليكس.

وفي المباراة الثانية، سيسعى الاستقلال إلى حسم تأهّله للدور الثاني في حال الفوز على ضيفه الريان وانتهاء مباراة الهلال والعين بفوز أحدهما، إذ سيرفع الفريق الإيراني رصيده إلى 10 نقاط وسيضمن إحدى البطاقتين بغضّ النظر عن نتيجته في الجولة الأخيرة.

المجموعة الثالثة

في المجموعة الثالثة تبدو الفرصة متاحة أمام الغرافة القطري للتأهّل إلى الدور الثاني، حيث يحتاج لنقطة واحدة مع ضيفه الأهلي السعودي في مباراته غداً الثلاثاء.

ويتصدّر الأهلي، الذي ضمن تأهّله، ترتيب المجموعة برصيد 12 نقطة، يليه الغرافة وله 9 نقاط، ويأتي سيباهان ثالثاً برصيد 3 نقاط، والنصر أخيراً من دون رصيد.

وفي حال حصد الغرافة نقطة التعادل سيحجز بطاقته إلى دور الـ16 للمرّة الثانية في البطولة بعد 2010، وحينها نجح في الفوز على باختاكور الأوزبكي بهدف نظيف وتابع طريقه للمرّة الأولى في تاريخه إلى رُبع النهائي قبل أن يتوقّف مشواره أمام الهلال السعودي في مواجهتين مثيرتين ذهاباً وإياباً.

ومن المؤكّد أن الغرافة لن يفوّت الفرصة وسيعمل بكلّ قوّة لاقتناصها ليس بالتعادل فقط ولكن بالفوز أيضاً حتى يؤكّد تأهله بجدارة، وهو يملك الإمكانيات التي تساعده على تحقيق الفوز الرابع على التوالي، فصفوفه مكتملة من جميع النواحي باستثناء غياب قلب الدفاع بلال محمد ولاعب الوسط الاسترالي مارك برشيانو للإصابة.

ويعوّل مدرب الفريق التونسي الحبيب الصادق على المهاجمين البرازيليين نيني وأليكس والفرنسي جبريل سيسيه.

صفوف مكتملة لدى الأهلي

من جهته، يلعب الأهلي أيضاً بصفوفه مكتملة بعد عودة البرازيلي فيكتور سيموس، الذي غاب عن المباراة الأخيرة أمام سيباهان بداعي الإيقاف.

ومن المتوقّع أن يزجّ مدرّب الفريق الصربي اليكس بكامل العناصر الأساسية منذ البداية لتحقيق النتيجة المطلوبة وحسم صدارة المجموعة، حيث يبرز في الفريق، فضلاً عن سيموس، منصور الحربي وكامل الموسى وأسامة هوساوي وتيسير الجاسم ومصطفى بصاص والكولومبي بالومينو والعماني عماد الحوسني والبرازيلي برونو سيزار.

وفي المباراة الثانية من المجموعة ذاتها، يلعب النصر الإماراتي مع سيباهان الإيراني في دبي غداً ايضاً.

يطمح النصر الإماراتي إلى تحقيق فوزه الأوّل والثأر لخسارته الكبيرة ذهاباً صفر-3، عندما يستضيف سيباهان في دبي.

وكان النصر خرج رسمياً من دائرة المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة المؤهّلة إلى الدور الثاني، لكنه يسعى لكي لا يكون وداعه بطريقة سيئة وبدون رصيد من النقاط، بعدما عجز عن الفوز في أربع مباريات متتالية.

لكن ما قد يقف حائلاً في وجه النصر لتحقيق طموحه هو إمكانية لجوء مدرّبه الايطالي والتر زينغا إلى إشراك لاعبي الصف الثاني وإراحة الأساسيين ولا سيما أن مباراة مهمّة تنتظر الفريق في مواجهة الأهلي الجمعة المقبل في الدوري الإماراتي ضمن المنافسة لاحتلال المركز الثاني.

في المقابل، ما زالت حظوظ سيباهان قائمة للتأهّل رغم صعوبتها، وهو فشل في تحقيق أيّ فوزه منذ تخطّيه النصر بثلاثية نظيفة في أصفهان، قبل أن يخسر أمام الغرافة ومرّتين أمام الأهلي.

المجموعة الثامنة

ويسعى كاشيوا رايسول الياباني إلى حسم  تأهّله عندما يستضيف غويجو رينهي الصيني في إطار المجموعة الثامنة.

ويلعب أيضاً في المجموعة ذاتها سوون بلووينغز الكوري الجنوبي مع سنترال كوست مارينرز الاسترالي.

ويملك كاشيوا رايسول 10 نقاط في صدارة المجموعة، ويحتاج إلى نقطة واحدة للتأهّل الذي يمكنه تحقيقه أيضاً حتى في حال خسارته وانتهاء المباراة الثانية بين سوون وسنترال كوست بالتعادل أو بفوز الفريق الكوري.

المجموعة السابعة

وفي المجموعة السابعة، يأمل بونيودكور الأوزبكي بإضافة ثلاث نقاط جديدة إلى رصيده عندما يستضيف سانفريتشي هيروشيما الياباني، فيما  تجمع المباراة الثانية بكين غوان الصيني مع بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي بطل 2009.

ويتصدّر بونيودكور ترتيب المجموعة برصيد 8 نقاط، يليه بوهانغ وله 6 نقاط، وبكين غوان برصيد 5 نقاط، وسانفريتشي هيروشيما بنقطة واحدة.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

62263_details

المقاولون العرب يواجهة ازمة فى خط الوسط قبل مواجهة طنطا

كتب _ محمد ديدا يواجه محمد عودة المدير الفنى لفريق المقاولون العرب أزمة حادة بسبب …