الرئيسية / اخبار المجتمع / فن تقديم الهدية
الهدية

فن تقديم الهدية

جاسمين الحسيني

لاتحرجى من فتح الهدية المقدمة لك فإن نصف المتعة من استقبال هذه الهدايا والاستماع بها هو فتحها أمام الأخرين لكى يستمتعوا بعلامات الفرح والمرح التى تظهر عليك مع توجيهك كلمات الشكر لهم التى تطمئنهم عن رضاك عن اختيارهم.
إذا كانت الهدايا فى صورة نقود فلا ينبغى لك أن تذكرى قيمتها ولكن اكتفى بتوجيه الشكر لمن قدمها لك واثنى على فكرته فى إهدائك نقوداًبدلاً من أى شئ عينى .
كما ينصح الخبراء لاتفكرى فى تقديم هدية على شكل نقود إلا إذا كنتى واثقة أن هذا العرف السائد لهذه المناسبة ولدى من تقدمى له، وأنه سيسعد بالنقود بدلاً من الهدية
– فى المناسبات التى لاتتطلب اصطحابك هدايا مثل الذهاب لدعوة عشاء إذا قام بعض الأشخاص بتقديم الهدايا الرمزية فلا ينبغى على المضيف فتحها أمام باقى المدعوين أو حتى لفت نظرهم إلى ذلك حتى لايسبب الإحراج لهم ويكتفى بفتحها أمام مقدم الهدية لتوجيه الشكر دون لفت نظر باقى المدعوين .

– بالنسبة لهدايا الورد فإن الوقت المناسب لتقديم الورود يكون قبل المناسبة أو قبل الحفل، أو فى أثناء حالة المرض ويكون معناها فى هذا التوقيت المشاركة فى مشاعر الفرح أو الحزن، وإرسال الورود بعد المناسبة مهما كان نوعها يؤدى نفس الرسالة ولكن المعنى يختلف فهى تعنى التهنئة على الشفاء أو على الزواج أو على تمام حدوث المناسبة السعيدة .

لايجوز اصطحابك هدايا الكيك، إذا كنت ستذهبين لمنزل أحدهم لتناول العشاء أو الغداء لأنك قد تربكة بما أعده لك من طعام ومن المؤكد أن منها أطباق الحلوى.

– إذا كانت علاقتك بصاحب دعوة العشاء أو الغداء فى المنزل قوية تسمح لك بسؤاله عما تصطحبه معك من هدايا الأطعمة يكون أفضل مع ملاحظة أن تكون بسيطة وغير مكلفة أو مبالغ فيها، ولكن الأهم أن تراعى درجة العلاقة .

عن admin

شاهد أيضاً

15135602_1822817177989559_986047216_n

“طموح للكنوز البشرية تتحدي الإعاقة”

كتب : دنيا سعد يشهد فريق طموح للكنوز البشرية”احتفالية بيوم متحدي الإعاقة بقاعة قصر الثقافة …