الرئيسية / أخبار عاجلة / ضابطان محتجزان لدى “الحر” يناشدان الأسد تحريرهما
Gal.syrian.officers.hostage.jpg_-1_-1

ضابطان محتجزان لدى “الحر” يناشدان الأسد تحريرهما

ناشد ضابطان سوريان من الطائفة العلوية، الرئيس بشار الأسد، بالتدخل للإفراج عنهما بعد ثلاثة أشهر في الأسر لدى الجيش السوري الحر، ومقايضتهما كما بصفقة الإفراج عن 48 إيرانياً.

وتعرض العميد حسين علوش، من إدارة المركبات في طرطوس، والعقيد أحمد الرعيدي بالحرس الجمهوري في دمشق، للاختطاف في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وظهر الضابطان، وهما من الطائفة العلوية، في شريط فيديو ظهر على الإنترنت، وهما يعرفان بأنفسهما، وقال الرعيدي: “أناشد سيادة الرئيس بشار الأسد والنظام الذي تخلى عنا ونحن أسرى لدى الجيش الحر منذ أكثر من ثلاثة أشهر… قبض علينا ونحن مسلحون.”

وتابع: قام الأخوان من الجيش الحر بمبادرة الإفراج عنا مقابل 20 معتقلاً من الأبرياء ومنهم النساء، ولم تلق قبولاً من الجهات المختصة.”

وتابع الرعيدي، وهو ضابط بالحرس الجمهوري، قبل أن يجهش بالبكاء: “أقول لك يا سيادة الرئيس هل نحن الضباط السوريون بتنا أرخص عليكم من الشعب الإيراني”، في إشارة لعملية إطلاق النظام لعدد كبير من المحتجزين مقابل إفراج السوري الحر عن 48 إيرانياً احتجزهم مقاتلو المعارضة منذ أكثر من أربعة أشهر.

عن admin

شاهد أيضاً

15304444_10154005154641806_6864825400727931212_o

“ميجا فاشون شو” لمصمم الأزياء هاني البحيري بحضور نجمات الفن (صور)

كتب _ أحمد عبد النبي عدسة _ أبو العربي أقيم مساء أمس فاشون شو لعرض …