الرئيسية / أخبار رياضية / سان جيرمان المُدجّج فنياً في مهمّة “غزو” تروا
2013411114020109580_20

سان جيرمان المُدجّج فنياً في مهمّة “غزو” تروا

منتشياً بدماسة كرويّة قيّمة تجاسر بها على الـ”بلاوغرانا” في عرينه دون أن تلغيَها المحصّلة النهائية في إيّاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، يدخل باريس سان جيرمان المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الفرنسي مدجّجاً فنياً ومعنوياً لمواجهة مضيفه تروا، حيث يُنتظر منه يوم السبت خطوة دنوّ جديد من لقب الـ”ليغ 1″.

أمس في “كامب نو” فكّك أبناء المدرّب الإيطالي كارلو أنشيلوتي منظومة برشلونة، الذي بدا تائهاً لا بوصلة له، وبأسلوب مغاير لما عهدناه من المنافسين الذين أسقطوا الفريق الكاتالوني به، فلم نرَ عشرة مدافعين متراصين توجّساً وآملين لطف القدر، بل مواجهة الندّ للندّ تكبّد خلالها برشلونة وجماهيره خسائر معنوية وفنيّة جمّة سيحملونها دون شكّ معهم لنصف النهائي بعد أن بلغوه بشقّ الأنفس من تعادلين مع “أمراء باريس” (2-2 في فرنسا و1-1 في إسبانيا).

وبعد وغى رياضيّ أثنى عليه الجميع من فرنسيين وغيرهم، تبدأ رحلة جديدة لباريس سان جيرمان سيشدّ خلالها الرحال إلى مدينة تروا بذهنية ما قاله رئيس النادي، القطري ناصر الخليفي عقب التعادل أمس والخروج من دوري الأبطال: “طبعاً لقد خاب أملي للخروج من دوري الأبطال، لكني فخور جدّاً بفريقي وباللاعبين. قدّموا مباراة رائعة في ملعب كامب نو. كنّا قريبين للغاية من التأهّل إلى نصف النهائي. خرجنا برؤوس مرفوعة، يبقى لنا الدوري والكأس”.

نحو 185 كيلومتراً (برّاً) سيجتازها فريق سان جيرمان متّجهاً جنوبي- شرقي العاصمة لزيارة “إستاد دو لوب” مقرّ تروا المترنّح في قاع الترتيب تحت وطأة الهزائم المتتالية المرشّحة للارتفاع إلى 15، كما هو مرشّح أن يرفع فريق العاصمة الفرنسية رصيده إلى 67 نقطة و20 فوزاً ليزيد الهوّة والضغط في آن على منافسه المباشر مرسيليا، 57 نقطة المُرتقب أن يتجه الأحد شمالاً حيث يترصده فريق ليل المتألّق.

وسيحمل الفريق المتوسطي الأزرق بقيادة المدرّب المحنّك إيلي بوب، عبء مواجهة صعبة للغاية أمام ليل الخامس بـ 52 نقطة والطامح لمقعد مؤهّل للمسابقة الأوروبيّة الأمّ، الأمر الذي يؤكّده فوزه بسبعٍ من المباريات الثماني الأخيرة له.

من جهته سيحاول ليون الرابع الخروج من دوّامة الهزائم والخيبات المتتالية حين يستقبل الأحد تولوز الهانئ في الوسط دون أهداف جوهريّة لا تعدو تحسين وضعه على سلم الترتيب بعدما فقد الأمل نظرياً في حجز تذكرة سفر أوروبيّة.

وكان بطل فرنسا سبع مرات، خسر في آخر ثلاثة لقاءات وتعادل مرتين قبلها أي أنّه أخفق في الفوز منذ 24 شباط/فبراير الماضي، لذا مساعيه مزدوجة في استعادة توازنه المفقود ومُحاولة أن يكون الفائز الأكبر بتعزيز رصيده إلى 56 نقطة إن نجح في إكرام وفادة ضيفه القادم من جولة ماضية خاسرة أمام ضيفه نيس 3-4.

افتتاح المرحلة

افتتاح المرحلة سيكون يوم الجمعة حين يستقبل فالنسيان الثالث عشر بـ 36 نقطة، فريق سانت إتيان الثالث بـ53 نقطة ولكلّ من الطرفين أهدافه المتناقضة في ظلّ تألّق الأخير، الذي تعود آخر خسارة له 23 إلى كانون الأوّل/ديسمبر الماضي أمام مرسيليا بهدف نظيف.

فسانت إتيان يأمل في الاقتراب من الوصيف مرسيليا سيّما إن خسر الأخير وفاز هو على فالنسيان وبالتالي ملامسة مسابقة دوري الأبطال التي كان له يوماً فيها عزٌّ ومجدٌ ببلوغه النهائي عام 1976، حين خسر أمام بايرن ميونيخ 0-1.

واستعاد سانت إتيان نشوة الفوز بتغلّبه على ايفيان 1-0 في الجولة الماضية بعد ثلاثة تعادلات متتالية مخيّبة، وسيكون مرجّحاً حصده فوزاً جديداً مع كون مضيفه فالنسيان يسعى جاهداً لتحصين موقعه بعيداً عن دائرة المناطق الخطرة، علماً بأنّه لم يذق طعم الفوز منذ 9 شباط/فبراير الماضي، حين تغلّب على بريست 2-1، ومن حينها حصد 3 نقاط فقط في 7 مباريات.

وفي باقي المباريات، يلعب السبت بريست مع ريمس، وأجاكسيو مع نانسي، وبوردو مع مونبلييه، ولوريان مع باستيا، وإيفيان مع رين، والأحد نيس مع سوشو.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

1480881181_433_545176_301-770x435

تعرف علي تشكيل الأهلي أمام سموحة

كتب: إسماعيل فارس يخوض الأهلي في الثامنة ونصف من مساء اليوم مباراته الهامة أمام فريق …