الرئيسية / أخبار عالمية / روسية تترك حفيدها يتجمد حتى الموت في شرفة المنزل

روسية تترك حفيدها يتجمد حتى الموت في شرفة المنزل

علي حجازي

ذكر تقرير إخباري أنه من المقرر محاكمة امرأة في جمهورية كومي شمال روسيا بتهمة ترك حفيدها حديث الولادة يتجمد حتى الموت.

وقالت وكالة أنباء “ريا نوفوستي”،وفقاً لصحيفة “الأنباء” الكويتية، إن المحققين وجدوا المولود متجمداً حتى الموت بعدما تركته جدته (37 عاماً) في شرفة عندما كانت درجة الحرارة أقل من 18 درجة فهرنهايت (28 درجة مئوية تحت الصفر).

ووقع الحادث في ديسمبر/كانون الأول عام 2009، غير أنه تم العثور على الجثة فقط بعدما اكتشف شريك المرأة الرضيع موضوعاً في مبرّد الثلاجة (فريزر) في فبراير/شباط عام 2012. واستدعى الرجل الشرطة وتم اعتقال المرأة فيما بعد.
وقال المحققون في “فوركوتا”، وهي مدينة في أقصى شمال روسيا: “خوفاً من المحاكمة، وضعت المرأة جثة الطفل في كيس في مبرّد الثلاجة لمدة عامين”.

واتهمت المرأة شريكها بقتل رضيع ابنتها (16 عاماً). وأخفت موت الطفل عن ابنتها بالقول إنها أرسلته إلى ملجأ، وجرى إخفاء ولادة الرضيع، لذا لم يبحث أي شخص عنه بعد موته.

وأثبت جهاز كشف الكذب أن الجدة مذنبة وتسببت في موت الرضيع، وربما تواجه السجن مدى الحياة في حال ثبوت إدانتها.

عن admin

شاهد أيضاً

وزير خارجية فرنسا

وزير خارجية فرنسا يحذر من تقسيم سوريا

قال إيرولت في مقابلة مع إذاعة فرنسا الدولية أنه قد تتشكل ما سماها “داعشستان” (كيان …