الرئيسية / أخبار عالمية / بعد طول انتظار.. السعوديون يسافرون بالقطار العام المقبل انطلاقاً من العاصمة الرياض إلى الشمال والشرق
11308_213064588835261_764450484_n

بعد طول انتظار.. السعوديون يسافرون بالقطار العام المقبل انطلاقاً من العاصمة الرياض إلى الشمال والشرق

على حجازى

يستعد سكان العاصمة السعودية الرياض، للاحتفال قريباً جداً بسكة القطار الجديدة، والتي طال انتظارها بعد عقود من الزمن، كانت خلالها تعلق الآمال على إمكانية تحقيق الحلم ليصبح حقيقة ماثلة أمام سكان العاصمة وما جاورها من مدن.

ومن المتوقع أن يحتفل السعوديون في مدن الرياض والقريات والقصيم وحائل وحتى المحافظات، برؤية عربات القطار تمر بجوارهم بعد أن كانوا يسمعون بها، أو يقرأونها في الكتب كواحدة من وسائل النقل الحديثة، بل والركوب بها والسفر بين المناطق للاستمتاع بها وجعلها بديلة عن وسائل اعتادوها كالسيارة والطائرة.
وبحسب صحيفة “الرياض”، سيكون مع منتصف العام المقبل 2014، بإمكان سكان المملكة ركوب القطار من الوسط إلى الشمال والشرق، بعد أن كان أغلب المسافرين في المملكة لا يرون من القطار إلا من خلال الصور، ولم يكن له ذكر إلا بين الرياض والمنطقة الشرقية وعلى استحياء.

وتمكنت الشركة السعودية للخطوط الحديدية (سار)، التي تعود ملكيتها بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة، الذراع الاستثمارية لوزارة المالية، من إنجاز نحو 1400 كيلومتر من منطقة الحدود الشمالية، حيث أصبح الخط الحديدي على مشارف العاصمة الرياض بنحو 50 كيلو متراً.

وخط قطار الركاب هو الجزء الثاني من مشروع قطار الشمال الذي تقيمه (سار) بتكلفة تصل إلى نحو 10 مليارات ريال، ويربط المشروع عند إنجازه العاصمة الرياض ومنطقة الحدود الشمالية في أقصى شمال البلاد، وأُنجز من بناء الخط الحديدي على أرض الواقع قرابة 86%، ولم يتبق سوى 50 كيلومتراً ليصل الخط الحديدي إلى المحطة الرئيسية في الرياض، إضافة إلى 155 كيلومتراً بين منطقتي القصيم وحائل، كما أن العمل جار حسب الجدول الزمني المستهدف لإنهاء بقية المرافق من محطات الركاب والبضائع ومراكز إشارة وتحكم، إضافة إلى ورش الصيانة الأولية والورشة الرئيسية بالنعيرية في الوقت المحدد.

وسيبدأ تشغيل الخط الحديدي بعد اكتمال مشاريع المرافق والمباني المساندة التي يتطلبها تشغيل خط الركاب.

وأنجزت الشركة حالياً قرابة 1200 كيلومتر من الخط الحديدي للركاب والبضائع، وسيرتبط الخط القادم من الشمال مع الخط الحديدي القائم لنقل الركاب بين مدينتي الدمام والرياض، حيث تخطط السعودية لربط قطاراتها الداخلية ضمن شبكة متكاملة يمكن ربطها مستقبلاً مع خطوط القطارات الدولية عبر منفذ الحديثة على الحدود الأردنية، إضافة إلى ارتباطها بمشروع قطار مجلس التعاون، مستخدمة الخط الذي ينطلق من الدمام باتجاه مدينة الجبيل ومنها إلى مدينة رأس الخير.

ومن المنتظر أن تُخضع الشركة المشروع بكامل أجزائه ومرافقه من خط حديدي ومحطات ومراكز إشارة وتحكم، إضافة إلى الورشة الرئيسية وورش الصيانة الأولية، لفترة تشغيل تجريبي للتأكد من جاهزيتها بشكل نهائي.

وتسير مشاريع الشركة الأخرى التي يتطلبها مشروع قطار الركاب من بناء محطات وإشارات وتحكم وتوريد قطارات ومراكز صيانة وتشغيل، وفق الجدول الزمني المعد والذي وضعته الشركة لبداية تشغيل المشروع خلال النصف الثاني من عام 2014.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

وزير خارجية فرنسا

وزير خارجية فرنسا يحذر من تقسيم سوريا

قال إيرولت في مقابلة مع إذاعة فرنسا الدولية أنه قد تتشكل ما سماها “داعشستان” (كيان …