الرئيسية / أخبار عاجلة / المعارضة السورية تتهم النظام بتدمير مئذنة الجامع العمري في درعا
Thumbmail2013-04-14+12-37-13.385X

المعارضة السورية تتهم النظام بتدمير مئذنة الجامع العمري في درعا

اتهمت المعارضة السورية اليوم الاحد نظام الرئيس بشار الاسد بتدمير مئذنة الجامع العمري في مدينة درعا في جنوب البلاد، والذي يتمتع بقيمة دينية واثرية، وخرجت منه قبل عامين اولى التظاهرات المطالبة برحيل النظام.

وعرض ناشطون معارضون على شبكة الانترنت اشرطة مصورة تظهر تعرض مئذنة الجامع الاثري الواقع في المدينة القديمة بدرعا (والمعروفة بدرعا البلد) للقصف قبل ان تهوي وتتحطم باستثناء قاعدتها.

وقال المجلس الوطني السوري، وهو احد ابرز مكونات الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة، “بالدبابات قصف نظام الهمجية المنفلتة مئذنة الجامع العمري، ليصيب مكانا حافلا بالرموز الحضارية والروحية والإنسانية”.

اضاف “إنه الجامع الذي بناه الخليفة العادل عمر بن الخطاب، ومئذنته التي هدمها جنود الطاغية هي أول مئذنة تبنى في بلاد الشام قاطبة”. واشار الى انه “أول مكان احتضن الثورة السورية وهي في مهدها، من ابوابه خرجت الموجة الأولى من مظاهرات العزة والكرامة، وعلى جدرانه سقط أول الشهداء، وعلى بساطه عولج أول الجرحى”.

واعتبر المجلس ان هذه “الجريمة النكراء” تزيد لدى السوريين “العزم على الخلاص من نظام لا يمت إلى الحضارة والإنسانية بصلة”، داعيا “كل عربي ومسلم وكل من ينتمي إلى الحضارة الإنسانية” الى مواجهتها “بالغضب والاستنكار الشديد والادانة الصادقة”.

وفى السياق شكلت درعا مهد الاحتجاجات المعارضة للنظام السوري التي اندلعت منتصف آذار/مارس 2011، وفيها خرجت اولى التظاهرات السلمية التي كانت ابرزها تنطلق من المساجد بعد صلاة الجمعة واستخدم النظام القمع في مواجهتها.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

15400349_1282379681833043_3030941467509816397_n

غدا… الإحتفالات بمناسبة المولد النبوي الشريف بساحة الهناجر بالأوبرا

كتب: هاني فاروق تحت رعاية الكاتب الصحفي حلمي النمنم وزير الثقافة، تنظم وزراة الثقافة المصرية …