الرئيسية / أخبار رياضية / القمة الإفريقية.. الأهلي لتأجيل مواجهة الترجي ..والزمالك لتحسين سجله
aznewkit60014-9-2012-17-41-25

القمة الإفريقية.. الأهلي لتأجيل مواجهة الترجي ..والزمالك لتحسين سجله

 

 

يلتقي فريقا الأهلي والزمالك في الخامسة من مساء الأحد في ختام مباريات دور المجموعات لدوري الأبطال الإفريقي على ملعب الجيش ببرج العرب.

وتقام المباراة في نفس موعد مواجهة تشيلسي الغاني مع ضيفه مازيمبي الكونغولي متصدر المجموعة.

ويسعى النادي الأهلي لاقتناص صدارة المجموعة من نظيره مازيمبي بتحقيق الفوز في القمة وانتظار تعثر مازيمبي أمام تشيلسي سواء بالتعادل أو الفوز.

وشهدت الجولة الخامسة فوز مازيمبي 2-0 على الأهلي وتعادل الزمالك 1-1 مع تشيلسي ليضمن مازيمبي والأحمر التأهل لنصف النهائي برصيد عشر نقاط لكلاً منهما مع أفضلية المواجهات المباشرة لبطل القارة في 2010.

على الجانب الآخر ضمن صن شاين والترجي الرياضي التونسي التأهل عن المجموعة الأولى حيث سيلعب المكشخين مع ثاني المجموعة الثانية (الأهلي حتى الآن) بينما سيلعب بطل نيجيريا مع متصدر المجموعة.

مشاركة الشناوي

وتحوم الشكوك حول مشاركة الحارس أحمد الشناوي مع الفريق الأبيض للمرة الأولى منذ انضمامه للفريق وهو ما طلبه فعلياً زكي عبد الفتاح مدرب حراس المنتخب المصري من أجل منح الفرصة للاعب الذي لم يلعب أي لقاء رسمي مع الزمالك منذ انضمامه للفريق.

وكان الجهاز الطبي للزمالك أعلن عن جاهزية الحارس الأساسي عبدالواحد السيد للقاء وتعافيه من الإصابة التي ألمت به في العضلة الخلفية خلال أحد تدريبات الفريق ووضعت شكوكاً حول مشاركته في المباراة.

ولم يستقر المدير الفني البرتغالي جورفان فييرا على تشكيل الفريق الأبيض في المواجهة في مركز حراسة المرمى.

وتواجد الحارسان وحيد والشناوي في القائمة مع المهاجم البوركيني العائد موخراً للتدربات عبد الله سيسيه والذي سبق وأعلن الجهاز الفني عن محاولات لتجهيزه لخوض المواجهة.

غيابات الأهلي

من جانبه قام المدرب حسام البدري بالإعلان – عقب الفوز 2-1 على إنبي في لقاء كأس السوبر الاحد الماضي ليتوج باللقب للمرة السابعة في تاريخه – عن غياب أحمد فتحي ووائل جمعة وحسام عاشور في مواجهة الزمالك من اجل تجنب البطاقة الصفراء الثانية ومن ثم الغياب عن نصف النهائي.

وسينضم الثلاثي لمحمد أبوتريكة الغائب بسبب الإيقاف بينما يعود عماد متعب لقائمة الفريق الأحمر بعد أن أعلن جاهزيته للمباريات قبل ما يقارب الأسبوع.

وسيتنافس على اللعب في الخط الأمامي للأحمر كلاً من دومينيك دا سيلفا وأوسو كونان ومحمد ناجي “جدو” ومتعب والبرازيلي جونيور.

حكم تونسي وقلق أهلاوي

وتسود حالة من القلق داخل جنبات النادي الأهلي بسبب تعيين الحكم التونسي سليم الجديدي للمباراة خاصة وأن المباراة قد تسفر عن مواجهة بين الأهلي والترجي في نصف النهائي إذا ما نجح مازيمبي في تحقيق الفوز على تشيلسي أو حقق أي نتيجة معادلة للأحمر.

ويأتي القلق من تعرض لاعبي الأهلي لبطاقات قد تتسبب في غيابهم في نصف النهائي أمام فريق باب سويقة تحديداً.

فوز معنوي

من جانبه يسعى فريق الزمالك لتحقيق فوزاً معنوياً على الأهلي بحسب تصريحات عدد من لاعبيه والمدرب البرتغالي جورفان فييرا.

ولم يحقق الزمالك إلا نقطة وحيدة من خمس مباريات خاضها بالبطولة الإفريقية وجاءت في الجولة الماضية بالتعادل 1-1 مع تشيلسي الغاني بملعب الكلية الحربية في لقاء شهد حضور جماهيري لأول مرة منذ أحداث بورسعيد في الأول من فبراير الماضي.

وسبق وأعلن فييرا اعتباره لمواجهة الأهلي تحضيراً للموسم المقبل إلا أن هذا لا يمنع أن المواجهة تدخل في حسابات مباريات القمة وما لها من أثر معنوي وجماهيري عند لاعبيه.

انطلاق الموسم

وستكون المباراة جزء من تحضير الفريقين للموسم المقبل خاصة أن الأهلي قد ضمن التأهل للدور نصف النهائي بينما خرج الزمالك فعلياً من البطولة.

وكانت بطولة الدوري المصري قد تم تأجيلها من 16 سبتمبر إلى 17 أكتوبر وسط أحاديث متفاوتة عن أسباب التأجيل فمن يقول أنها بسبب حقوق البث وآخر يقول أنها بسبب الخوف من رد فعل مجموعة أولترا أهلاوي على انطلاق الموسم.

سيناريو 2010

ويسعى الأهلي لتأجيل مواجهة الترجي في نصف النهائي وهو نفس السيناريو الذي حدث في النسخة قبل الماضية عام 2010 وقت كان حسام البدري هو مدرب الأحمر أيضاً.

وشهدت بطولة دوري الأبطال الإفريقي في عام 2010 مواجهة الأهلي والترجي الرياضي التونسي في نصف النهائي بسيناريو مكرر فكان الأهلي هو وصيف المجموعة الثانية بينما تصدر حامل اللقب الحالي مجموعته الأولى وقتها.

وفاز الأهلي ذهاباً بملعب استاد القاهرة بثنائية محمد فضل وأحمد فتحي بينما أحرز أسامة الدراجي هدفاً للترجي كان له دوراً كبيراً في تأهل فريقه لنصف النهائي.

ولا تنس الجماهير هدف مايكل إنيرامو في الدقيقة الأولى من مباراة 17 أكتوبر 2010 بملعب رادس وهي المواجهة التي شهدت عصبية كبيرة من لاعبي الأهلي وعلى رأسهم محمد بركات الذي تعرض للطرد بسبب التحيز التحكيمي ضد الأحمر وهو ما بدا جلياً في الهدف غير الشرعي للترجي بيد المهاجم النيجيري.

وكرر الترجي تفوقه على الأهلي في نسخة البطولة عام 2011 وتسبب في إخراج الأحمر بالفوز 1-0 في تونس والتعادل 1-1 بالقاهرة في ختام مباريات دوري المجموعات.

تريكة الغائب الحاضر

وسيكون محمد أبو تريكة لاعب النادي الأهلي المعاقب بالإيقاف لمدة شهرين هو الغائب الحاضر عن اللقاء تنفيذاً للعقوبة سالفة الذكر.

ونجح تريكة في تسجيل هدف لقاء الجولة الثانية بين الأهلي والزمالك برأسية على ملعب الكلية الحربية وهو الفوز الذي تسبب في رحيل حسن شحاتة عن مقعد المدير الفني للقلعة البيضاء.

المواجهة الإفريقية السابعة

وستكون المباراة فرصة لفريق الزمالك من أجل تعويض سجله السيء في مواجهات الأهلي الإفريقية حيث لم يحقق الأبيض إلا فوزاً وحيداً في المواجهة الأولى بكأس السوبر الإفريقي عام 1994 بهدف أيمن منصور الشهير.

ومنذ ذلك الحين التقى الأهلي والزمالك في خمس مواجهات إفريقية فاز الأهلي أربع مرات بنتائج 2-1 و2-0 في نصف النهائي عام 2005 و2-1 وتعادلا 2-2 في دور المجموعات عام 2008 بينما منح هدف محمد أبو تريكة الأهلي الفوز 1-0 خلال الجولة الثانية للبطولة الحالية.

إلا رسول الله

من جانبه يقود أحمد حسن قائد منتخب مصر ولاعب فريق الزمالك خلال المباراة مبادرة تحمل إسم “إلا رسول الله” بارتداء قمصان عليها شعار “فداك يا رسول الله” رداً منه على الفيلم المسيء للرسول

عن admin

شاهد أيضاً

زين الدين زيدان

“زيدان” المرشح الأقوي لجائزة أفضل مدرب لعام 2016

كتب-ياسمينا محمد: بعد أن كشف  الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، اليوم الجمعة عن القائمة النهائية …