الرئيسية / أخبار رياضية / العين للحفاظ على فارق النقاط التسع
20132208312080621_20

العين للحفاظ على فارق النقاط التسع

يملك العين المتصدّر فرصةً مثاليةً للحفاظ على فارق النقاط التسع الذي يفصله عن أقرب مطارديه، عندما يستضيف دبا الفجيرة الأخير اليوم الخميس في افتتاح المرحلة السابعة عشرة من الدوري الإماراتي لكرة القدم.

ويلعب غداً أيضاً الاتّحاد كلباء مع النصر، والجزيرة مع الظفرة، والشباب مع الأهلي، وبعد غدٍ الجمعة دبي مع الوحدة، والشعب مع بني ياس، والوصل مع عجمان.

ويتصدّر العين الترتيب برصيد 40 نقطة وهو اقترب كثيراً من الاحتفاظ بلقبه مع فارق النقاط التسع الذي يفصله عن أقرب مطارديه الجزيرة وبني ياس، ولن يجد أي صعوبة في تخطّي ضيفه دبا الفجيرة صاحب المركز الأخير (7 نقاط) وتكرار الفوز، الذي حقّقه عليه ذهاباً 5-1.

ويحقّق العين أرقاماً فلكية هذا الموسم مع امتلاكه لأقوى خط هجوم برصيد 56 هدفاً وأقوى دفاع مناصفةً مع الجزيرة (16 هدفا)، كما أنه حقّق العلامة الكاملة في آخر عشر مباريات ولم يعرف طعم الهزيمة منذ أن سقط أمام الأهلي 3-6 في المرحلة الاولى.

وستكون مباراة دبا الفجيرة فرصة جديدة لحامل اللقب لتحقيق المزيد من الأرقام القياسية، كما أنها ستكون مناسبة لهدّافه الدولي الغاني جيان اساموا لتعزيز صدارته لترتيب الهدّافين، التي يحتلّها حالياً برصيد 21 هدفاً.

وتضمّ تشكيلة العين التي تفتقد خدمات المدافع الدولي محمد أحمد للإيقاف، العديد من الأوراق الرابحة بوجود عمر عبدالرحمن أفضل لاعب في كأس الخليج الأخيرة، والأسترالي اليكس بروسكي ثاني هدّافي الفريق برصيد 9 أهداف والفرنسي جيريس كيمبو ايكوكو والروماني ميريل رادوي.

ويسعى الجزيرة الثاني (31 نقطة) إلى مواصلة مطاردته للعين والثأر من ضيفه الظفرة الحادي عشر (15 نقطة)، الذي كان هزمه ذهاباً 1-2.

ولم يعرف الجزيرة الخسارة منذ آخر سقوط له أمام الظفرة في المرحلة الثالثة، وهو يريد الحفاظ على أمله الضئيل في إحراز اللقب وتكرار الإنجاز الذي حقّقه عام 2011 للمرّة الأولى في تاريخه.

أما الظفرة فخسر آخر مباراتين له أمام دبا الفجيرة 2-3 والعين 0- 3، ويطمح لإيقاف نزيف النقاط حتى لا يتهدّده شبح الهبوط إلى الدرجة الثانية، الذي يبدو بعيداً نسبياً عنه الآن.

وستكون مهمّة بني ياس الثالث (31 نقطة) هي الأصعب مقارنةً بالعين والجزيرة لأنه سيحلّ ضيفاً على الشعب الثاني عشر (10 نقاط) الساعي لتجنّب الهبوط.

وقدّم بني ياس مباراة مثالية في المرحلة الماضية عندما هزم دبي بخماسية نظيفة وسط تألّق ملفت لنجمه الجديد المصري محمد أبو تريكة والسويدي كريستيان فيلهلمسون والسنغالي اندريه سانغور هدّاف الفريق برصيد 12 هدفاً.

ويعتمد الشعب على الدولي السابق فيصل خليل والفرنسي ميشال لارنت واللبناني حسن معتوق، صاحب هدف الفوز في مرمى دبا الفجيرة في المرحلة الماضية، الذي أهدى فريقه انتصاره الأوّل بعد 12 مباراة متتالية.

وتتّجه الأنظار إلى دربي دبي بين الشباب الخامس (26 نقطة) وضيفه الأهلي الرابع (30 نقطة) في إطار سعي الفريقين لاحتلال أحد المراكز المؤهّلة للمشاركة في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل، بعدما فشلا منطقياً في المنافسة على اللقب.

ويستعيد الأهلي خدمات هدّافه البرازيلي ادينالدو غرافيتي، الذي انتهت فترة إيقافه التي بلغت ست مباريات بعد اعتدائه على لاعب الظفرة حسن زهران في مسابقة الكأس في 19 كانون الأوّل/ديسمبر الماضي، وهو سيشكّل مع البرتغالي ريكاردو كواريسما والتشيلياني لويس خيمنيز والدولي اسماعيل الحمادي نقطة الثقل في تشكيلة المدرّب الإسباني كيكي فلوريس.

ويتطلّع الشباب إلى استمرار مسلسل انتصاراته التي بلغت سبعة على التوالي و11 في مختلف المسابقات، معتمداً على الثلاثي البرازيلي لويز هنريكه وادغار داسيلفا وجوزيل سياو والاوزبكستاني عزيز بيك حيدروف.

ويراهن النصر السادس (25 نقطة) على استعادة عافيته بسرعة، عندما يحلّ ضيفاً على الاتّحاد كلباء الثالث عشر (7 نقاط).

وكان النصر خسر في المرحلة الماضية أمام الشباب 2-3 ليصبح سادساً ويبتعد مؤقّتاً عن المراكز المؤهّلة للمشاركة الآسيوية التي أصبحت هدفاً له بعدما خرج من المنافسة على جميع المسابقات المحلّية.

ويحمل لقاء دبي الثامن (19 نقطة) وضيفه الوحدة السابع (21 نقطة) تناقضاً واضحاً بين الفريقين، في ظلّ تراجع مستوى الأوّل وطفرة الثاني في مبارياتهما الأخيرة.

ولم يعرف دبي طعم الفوز في اخر سبع مباريات سوى مرّة واحدة ليتراجع إلى المركز الثامن، بعدما كان الحصان الأسود للبطولة في مراحلها الأولى. أما الوحدة فشهد مستواه ارتفاعاً واضحاً بعد فوزه على دبي نفسه 3-2 في كأس الرابطة وضمان تأهّله إلى نصف النهائي ومن ثمّ تخطّي الجزيرة في الكأس قبل فوزه في الدوري على الاتّحاد كلباء 2-1.

ويأمل الوصل التاسع (19 نقطة) أن يعيده المدرّب الوطني عيد باروت الذي حلّ بديلاً للفرنسي غي لاكومب إلى سكّة الانتصارات، عندما يستضيف عجمان العاشر (15 نقطة).

وتعرّض الوصل لثلاث هزائم متتاليه كان آخرها أمام الأهلي بنتيجة ساحقة 0-4، مما أدى إلى إقالة لاكومب وتعيين باروت، الذي يقود منتخب الإمارات للشباب، بديلاً له.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

15267893_10153845569396580_6011875513249519119_n

رسمياً “ماهر عبد الحليم” مدير فنيا لدمياط

 كتب: احمد كمون تولي الكتور ماهر عبدالحليم منصب المدير الفني لنادي دمياط خلفا لجمال المقص …