الرئيسية / أخبار سياسية / السلفيون يعلنون دعم الازهر الشريف ورافضين اخوانته
نادر بكار المتحدث الرسمى باسم حزب النور السلفى

السلفيون يعلنون دعم الازهر الشريف ورافضين اخوانته

رفض حزب النور وقيادات الدعوة السلفية، الهجوم على الأزهر أو إساءة أى جهة لرموزه، وإقحامه فى أى صراعات سياسية، مستنكرين محاولات استثمار أحداث المدينة الجامعية والتدخل فى شئونه، مطالبين بتفعيل دور هيئة كبار العلماء، من خلال المادة الرابعة للدستور، بدراسة المواد والقوانين المتعلقة بالشريعة وإبداء الرأى فيها، وذلك خلال استقبال الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر لوفد الحزب وهيئته البرلمانية والدعوة السلفية برئاسة الدكتور عبدالله بدران والدكتور يونس مخيون والدكتور ياسر برهامى.

ورفض الحزب والحركة محاولات أخونة الأزهر أو المساس به، مؤكدين تضامنهم الكامل مع شيخه، واستقلال المؤسسة الدينية، كما هنأوا الإمام الأكبر بزيارته للخليج، التى وصفوها بالناجحة جداً، حيث أصلحت ما أفسدته السياسة.

واعتذر برهامى لشيخ الأزهر عن مقطع الفيديو المسىء للأزهر، قائلاً: «يا فضيلة الإمام سامحنى على التصريحات التى أسىء فهمها، والله يسامح من كان السبب فى تشويهها وإخراجها بعيداً عن سياقها»، واحتضنه، مؤكداً له أن التصريحات كانت مشوهة، وأنه يكن كل احترام وتقدير للأزهر الشريف وعلمائه، مشيداً بزيارة الطيب الأخيرة للإمارات، والحفاوة التى قوبل بها هناك تقديراً لمكانته ومكانة الأزهر، والإفراج عن 103 مصريين، موضحاً أن هذا الخبر أثلج صدور المصريين، حيث يمثل هؤلاء المسجونون 50% من المسجونين المصريين فى الإمارات. وأوضح برهامى أن حزب النور اتفق مع الأزهر على مواجهة الأفكار الهدامة، وطالب مؤسسة الرئاسة والحكومة ومؤسسات الدولة بمؤازرة الأزهر وتأييده وعدم التخلى عنه.

من ناحية أخرى، أعلن اتحاد طلاب مصر، برئاسة محمد مصطفى بدران، احترامه الكامل للأزهر وإمامه الأكبر، مؤكداً -خلال لقائه أمس مع الطيب- أن جميع الاتحادات الطلابية تدعم الأزهر شيخاً وجامعة وجامعاً، وتؤكد على رفض المساس برموزه، ورفض أى تطاول على قاماته.

عن admin

شاهد أيضاً

15129610_10211102977189676_7237154038390597768_o

بالصور.. 82 من سجناء العفو الرئاسي يغادرون سجن طره

إثر قرار أصدره الرئيس عبد الفتاح السيسي، يوم أمس الخميس، بالعفو عن 82 من السجناء …