الرئيسية / تحقيقات / الزند يعرض التنازل عن الأراضى التى اغتصبها مقابل التنازل عن القضايا المرفوعة ضده
الزند

الزند يعرض التنازل عن الأراضى التى اغتصبها مقابل التنازل عن القضايا المرفوعة ضده

كتبت/ منى عصام النبوى

سعى أحمد الزند رئيس نادى القضاة جاهدًا -فى محاولته الأخيرة للهروب من العدالة والقصاص- لعرض الصلح والتنازل عن الأرض التى اغتصبها لوقف محاكمته بعد مذكرة نيابة الأموال العامة العليا فى القضية رقم 41 لسنة 2013 حصر وارد أموال عامة عليا والمقيدة برقم 22 لسنة 2013 التى رفعها النائب العام بمجلس القضاء الأعلى لرفع الحصانة عن الزند ومحاكمته جنائيًا.
وبعد استنفاذ جميع محاولاته لعدم خضوعه للتحقيقات وآخرها محاولته الفاشلة استغلال قضاة مصر فى أزمته، ورفضهم حضور الجمعية العمومية الطارئة الجمعة الماضية والتى فقد فيها عقله وصوابه وأعصابه.
وقد قام بتهديد الهيئات القضائية المحترمة والنيابة العامة والصحف التى كشفت عن جرائمه منذ 4 ديسمبر الماضى ثم قدمت البلاغ للنائب العام للتحقيق فى هذه الجرائم، وبعد أن أثبتت نيابة الأموال العامة العليا فى تحقيقاتها صدق البلاغ والمستندات المقدمة وأكدها أربعين شاهداً بالتحقيقات.
أجرى الزند عبر وسيطين أحدهما محام والآخر مستشار اتصالا بوسيطين آخرين من قبيلة السمالوسى بمرسى مطروح، وعرضا عليهما إرجاع الأرض إلى أصحابها من قبيلة السمالوسى مقابل التنازل عن القضايا المرفوعة ضده. وهى مصالحة شبيهة بمصالحة الدولة مع رموز الفساد. لكن أهالى قبيلة السمالوسى بمرسى مطروح رفضوا محاولات الزند للصلح الذى اغتصب أرضهم ودمر بيوتهم ومزارعهم واعتقلهم مستغلا نفوذه وسلطانه.

عن admin

شاهد أيضاً

15208068_1823513311253279_51244037_n

المستشفى المركزى بـ البدرشين مخصصة ونموذج للخدمات الطبية المميزة

تحقيق : اسلام عواد – دنيا سعد – مالك احمد – تعتبر مستشفي البدرشين المركزي …