الرئيسية / أخبار سياسية / الرئيس يكرم قدامى النقابين والعاملين بمناسبة الاحتفال بعيد العمال
Thumbmail2013-04-30+22-03-58.466X

الرئيس يكرم قدامى النقابين والعاملين بمناسبة الاحتفال بعيد العمال

كرم الرئيس محمد مرسى قدامى النقابين الحالين والسابقين والعاملين بالقوى العاملة بمناسبة الاحتفال بعيد العمال مساء الثلاثاء لجهودهم فى تعزيز جهود العمل والانتاج.
وسلم الرئيس مرسى وسام العمل من الطبقة الاولى للنقابين القدامى، وهم: فوزى عبد البارى رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول سابقا، ومحمد هلال الشرقاوى رئيس النقابة العامة للعاملين بالسياحة، وإسماعيل أحمد إسماعيل نائب رئيس نقابة النقل البرى سابقا، ومحمد فهمى حسن رئيس النقابة العامة للمناجم سابقا، وعفت أديب إسحاق نائب رئيس النقابة العامة للبريد سابقا، وشعبان على مصطفى امين نقابة الصناعات الغذائية.
كما منح الرئيس وسام العمل لكل من عبد الحميد عبد الجواد امين اتحاد العمال سابقا، وفتحى عبد اللطيف نائب رئيس اتحاد العمال سابقا، وأحمد ماهر عبد اللطيف امين صندوق اتحاد العمال ونائب رئيس نقابة المرافق سابقا، وماجدة احمد خليف نائب رئيس نقابة عمال الزراعة سابقا، واحمد ماهر عبد اللطيف نائب رئيس نقابة المرافق سابقا.
ومن جانبه، أكد جبالي محمد جبالي، رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، استعداد عمال مصر للبذل والعطاء لتحقيق التقدم لمصر.

وأضاف ان احتفال عمال مصر بعيدهم يأتي تقديرا لما يقومون به من عطاء متواصل لتعزيز المسيرة الاقتصادية والاجتماعية الشاملة.

واوضح جبالي أن عامل مصر هو ثروة مصر الحقيقة فيجب تحقيق الافضل له، مضيفا أن توفير كل ما يحتاجه العامل المصري يمثل أولوية قصوي لتفعيل مشاركته في عملية التنمية الوطنية بابعادها المخلتفة.
وتابع جبالي إن تحقيق التنمية الاقتصادية والمساهمة في تطوير القوى الانتاجية واستثمار طاقات العمال يتطلب توفير البيئة الملائمة لتحسين ظروف معيشتهم، فضلا عن أهمية تثقيفهم وتأهيلهم للرقي بهم بما يواكبه من تطورات تطرأ على وسائل الانتاج للنهوض بالحركة العمالية المصرية.
وأشار إلى أن مصرشأنها شأن بقية دول العالم تواجه أزمات وصعوبات مالية اثرت على معدلات النمو إلا أنه أعرب عن ثقته في قدرة الشعب المصري على مواجهة التحديات والخروج منها بقوة، مؤكدا أن عمال مصر سيواصلون العمل لتعزيز مسيرة التنمية وتحقيق طموحات هذا الشعب.

وقال جبالي إن من أهم أهدافها ثورة ينايرهو تحقيق العدالة الاجتماعية فاننا نرى أن ذلك يمكن تحقيقة من خلال تطوير تشريعات العمل لتواكب التطورات الاقتصادية والاجتماعية والتزام مصر بمواثيق العمل العربية والعالمية.
وشدد على ضرورة اجراء انتخابات مجالس النقابات العمالية في مواعيدها القانونية، احترام الاليات التي نظمها القانون لتنظيم العلاقات بين العمال وأصحاب الادارة، مؤكدا على ضرورة وضع حد أدني للاجور بما يتماشي مع ظروف المعيشة بحيث لا يقل عن 1500 جنيه.

كما أكد أهمية توفير الحياة الكريمة لاصحاب المعاشات وفتح أبواب العمل للشباب وفتح افاق للصناعة والسياحة من خلال توفير الدعم للمستثمرين، منع اغراق السلع الاجنبية في الاسواق المصرية، والبحث عن بدائل للطاقة للازمة الوقود، توفير الحماية للعمالة المصرية بالخارج، مراجعة ما تم من عقود بيع للقطاع العام لمعالجة الفساد الذي شاب بعض الصفقات، فضلا عن التمسك بنسبة الـ 50 % المخصصة للعمال والفلاحين في المجالس النيابة المختلفة، المساهمة في إعادة تشغيل المصانع المتوقفة.
وفي نهاية كلمته وجه التحية للقوات المسلحة التي تدافع عن كرامة مصر وسيادتها فضلا عن دور رجال الشرطة الساهرين على حماية وأمن مصر واستقرارها، مهنأ الاخوة الاقباط بعيدهم القيامة المجيد.
من جانبه، قدم وزير القوى العاملة خالد الازهري التحية لرئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي والوزراء الحاضرين.
وأوضح الازهري أن العمال من كانوا في طليعة من خرجوا ضد النظام في ثورة 25 يناير، لافتا إلى أن هذا التكريم الشعبي والرسمي لدور العمال في البناء لان التجارب اثبتت انه لا انتصار لثورة ولا انتصار لاوطان دون العرق لابنائها.
وأوضح أن عيد العمال رمز للعطاء والعمل وهذه الاهرامات شاهدة على المشروعات القومية، كما أن انبياء الله قدموا أفضل المثل عندما عملوا في المجالات المختلفة .
وأشار الازهري إلى أن الحكومة وضعت العديد من البرامج لاصلاح العديد من الامور في الدولة منها الحد الادنى والاقصى للاجور لتحقيق الحياة الكريمة والعدالة الاجتماعية، والعمل على خلق فرص عمل وبمستهدف قدره 750 ألف فرصة عمل هذا العام تم منها 411 ألف حتى هذه اللحظة من خلال عدة محاور وضع نظام تدريب من أجل التشغيل، دعم المشروعات
الصغيرة، وتشجيع الشباب على العمل الحر بالتوعية وتوفير دراسات الجدوى ، رفع مستوى العامل المصري للمنافسة الخارجية، وضع حلول للشركات المتعثرة والمغلقة واعادة تشغيلها.

وقال الازهري إن الحكومة استطاعت استخلاص مستحقات المصريين المعروفة بالمعاشات التقاعدية والتي بلغت في مجموعها 60 مليون دولار والحكومة العراقية بتحويلها في وقت قريب وسيستفيد منها 1660 أسرة مصرية كانوا يعملون وغابت عنهم حقوقهم أكثر من 20 عاما.

واضاف الازهري أنه من واقع تصريح العمل بوزارة الداخلية بلغ عدد المصريين الذين ذهبوا للعمل بالخارج 362ألفا و400 فرصة خلال هذا العام.

واشار إلى أن العمال عانوا في الماضي من عدم وجود قانون ينظم العلاقة بين العمال وصاحب العمل وتم تشكيل لجنة متخصصة بدأت بالفعل بدراسة تعديلات على كل تشريعات العمل أكثر من 15 قانونا في القلب منها قانون العمل بما يحقق التوازن بين طرفي العملية الانتاجية .

ولفت إلى أنه في القريب العاجل سيتم اطلاق قانون النقابات العمالية بما يضمن حرية العضوية واستقلال القرار على العمال وجمعيتهم العمومية .

وقال إن هناك تجاوزا من بعض العمال في طريقة المطالبة بالحقوق وتعبير عن الرأي وذلك في مقابل الملايين من العمال الذين يقومون بعملهم بكل اخلاص وتجرد ولولاهم لما كانت تسير الحياة في مصر حتى الآن ففي مصر أكثر من 23 مليون عامل مصري شريف مكافح.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

15129610_10211102977189676_7237154038390597768_o

بالصور.. 82 من سجناء العفو الرئاسي يغادرون سجن طره

إثر قرار أصدره الرئيس عبد الفتاح السيسي، يوم أمس الخميس، بالعفو عن 82 من السجناء …