الرئيسية / أخبار سياسية / “الدستورية” تؤجل نظر بطلان “الشورى” و”التأسيسية”

“الدستورية” تؤجل نظر بطلان “الشورى” و”التأسيسية”

مني عصام

أجلت المحكمة الدستورية العليا فى مصر النظر فى دعاوى قضائية تطالب ببطلان تشكيل مجلس الشورى والجمعية التأسيسية لكتابة الدستور.

وقد احتفى مئات المتظاهرين المحتشدين منذ الصباح الباكر أمام المحكمة بالقرار. ويطالب المتظاهرون بحل المحكمة الدستورية وعدم الأخذ بأحكامها بعد إعلان رئيس الجمهورية محمد مرسى الاستفتاء على الدستور.

وقال مراسل الجزيرة أحمد الكيلاني إنه لم تصدر المحكمة أسبابا تبين أسباب التأجيل وما إذا كان يعد انصياعا للإعلان الدستورى الذي أصدره الرئيس مرسى، وحصن بموجبه مجلس الشورى والجمعية التأسيسية للدستور أم لأسباب أخرى.

وأضاف المراسل أن المحتشدين أمام المحكمة احتفلوا بعد قرار التأجيل بالتكبير وبرفع اللافتات المؤيدة للرئيس مرسى والإعلان الدستورى.

جاء ذلك بعد أن دعا مجلس أمناء الثورة، فى بيان أصدره مساء السبت، جميع أعضائه بالقاهرة والمحافظات ورفقاء ميدان التحرير إلى الاعتصام أمام مقر المحكمة الدستورية العليا، احتجاجاً على ما وصفه بـ الأحكام المسبقة وغير الشرعية، بحق الجمعية التأسيسية ومجلس الشورى.

يُشار إلى أن موعد نظر الدعويين كان مقررا قبل صدور الإعلان الدستورى قبل نحو عشرة أيام.

وكانت الدستورية قد قضت فى يونيو/حزيران الماضى بعدم دستورية قانون انتخابات مجلس الشعب وبطلان تشكيل المجلس بكامله.

وكان الرئيس مرسى حدد منتصف الشهر الحالي موعدا للاستفتاء على مشروع الدستور الجديد الذى تسلمه مساء أمس من الجمعية الدستورية المعنية.

وقال مرسى فى كلمته أثناء احتفال بتسليم مسودة الدستور أقيم بمركز المؤتمرات الدولية بمدينة نصر بالقاهرة ‘سأصدر قرارا اليوم بدعوة جموع الشعب المصرى إلى الاستفتاء على الدستور يوم السبت الموافق 15 ديسمبر (كانون الأول) 2012’ معربا عن أمله بأن يكون يوما جديدا من أيام مصر المستقرة.

ورغم الجدل الذي ثار بشأنه، فقد قال الرئيس إن الدستور الجديد يضمن كرامة كل مصري، كما طالب المعارضة بالحوار للخروج بالبلاد من الفترة الانتقالية.

وكانت الجمعية التأسيسية استبقت جلسة المحكمة اليوم بالإسراع باستكمال مناقشات الدستور نهاية الأسبوع الماضي رغم قرار الرئيس بمد عملها شهرين.

اجتماع طارئ
فى الوقت نفسه دعا رئيس حزب المؤتمر عمرو موسى أعضاء -ما تسمى- جبهة الإنقاذ الوطنى لعقد اجتماع طارئ بمقر حزب الوفد لمناقشة وبحث تداعيات الدعوة لإجراء استفتاء شعبى على مشروع الدستور منتصف الشهر الجارى.

وقال موسى، في تصريحات صحفية الليلة الماضية، إن إقرار صياغة الدستور بالجمعية التأسيسية تم بسرعة غير مسبوقة، حيث تم عرضه على الرئيس باليوم التالى للانتهاء من الصياغة. وأضاف أنه تم تحديد ميعاد للاستفتاء عليه دون إجراء مناقشة شعبية حقيقية يستوعب الشعب من خلالها مواد الدستور ويعبر عن رأيه الذى يجب أن يؤخذ به قبل طرح الدستور للاستفتاء الشعبى. كما قال رئيس حزب الدستور محمد البرادعى إنه سيواصل معارضته لمشروع الدستور الجديد.

وتعارض قوى سياسية الطريقة التي تشكلت بها الجمعية التأسيسية، وما زال العديد من أنصار هذه القوى يعتصم في ميدان التحرير احتجاجا على الإعلان الدستوري الذى أصدره الرئيس مرسى، ولاحقا على تمرير مسودة الدستور.

 

عن admin

شاهد أيضاً

15129610_10211102977189676_7237154038390597768_o

بالصور.. 82 من سجناء العفو الرئاسي يغادرون سجن طره

إثر قرار أصدره الرئيس عبد الفتاح السيسي، يوم أمس الخميس، بالعفو عن 82 من السجناء …