الرئيسية / أخبار الإقتصاد / «الحكومة»تحرير سعر الدقيق المدعم وتاكدعلى استقرارسعرالرغيف المدعم بـ5 قروش
1690474144w2247

«الحكومة»تحرير سعر الدقيق المدعم وتاكدعلى استقرارسعرالرغيف المدعم بـ5 قروش

رشا جاد
أعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية تفاصيل مقترح الحكومة لتحرير سعر الدقيق المخصص لإنتاج الخبز المدعم، تمهيدا لإصلاح منظومة الدعم الحالية، للحد من تهريب الدقيق للسوق السوداء.

وأعلن المهندس أبو زيد محمد أبو زيد وزير التموين والتجارة الداخلية، خلال مؤتمر صحفي الأحد، تفاصيل المنظومة الجديدة خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، على أن يتم تغييرها مجددا، وتتسلم من خلالها المطاحن من هيئة السلع التموينية طن القمح بين 2275 و 2345 جنيهًا للطن وفقا لدرجة الجودة، ثم يتم تسليمه لأصحاب المخابز 2826 جنيهًا للطن تسليم أرض المطحن.

وأضاف أبو زيد أن ممثلى أصحاب المخابز باتحادي الغرف التجارية واتحاد الصناعات، سوف يجتمعون مع مسؤولي ملف الخبز برئاسة الجمهورية، الثلاثاء، للانتهاء من إعداد تكلفة الخبز المدعم.

وأضاف أبو زيد أن اللجنة المعنية بدراسة تحرير سعر القمح والدقيق المخصص لإنتاج الخبز المدعم، اختارت محافظة بورسعيد لتطبيق تحديد الأسعار الجديدة بشكل تجريبي، عقب عيد الأضحى المبارك، باعتبارها المحافظة الأقل من حيث عدد المخابز البلدية، والتي لا يتعدى عددها 16 مخبزًا بلديًا مدعمًا.

وعن تطبيق نظام كوبونات البوتاجاز، قال أبو زيد إن وزارة التموين هي جهة مراقبة، أما وزارة البترول فهى المعنية بتوفير المنتج في النظام المقترح تطبيقه.

من جانبه، قال عطية حماد، عضو اللجنة الحكومية لتحديد سعر الدقيق، نائب شعبة المخابز بالاتحاد العام للغرف التجارية، إنه من المقرر توريد أصحاب المخابز كامل إنتاج حصة الخبز لصالح الوزارة، مقابل حصولهم على التكلفة، على أن تعيد الوزارة طرحه للبيع للمستهلك بالسعر المدعم بـ5 قروش، موضحاً أن المشروع سيعمل على حل أزمة أصحاب المخابز فى ظل ارتفاع الأسعار بشكل مستمر، وفى الوقت نفسه لا يمس بدعم الحكومة للخبز.

وطالب عطية وزارة التموين بضرورة صرف مستحقات أصحاب المخابز، المتأخرة منذ أربعة أشهر حتى الآن، علاوة على توفير السيولة الكافية لأصحاب المخابز، قبل البدء في تنفيذ المشروع لصرف مستحقاتهم شهريا، مشيرًا إلى أن الفترة الحالية تشهد معاناة أصحاب المخابز، بسبب تأخر صرف مستحقاتهم، مما يؤثر على إنتاج الخبز البلدي المدعم وجودته.

ونفى عطية نية أصحاب المخابز للتوقف عن العمل، حال اعتراضهم على الأسعار التي حددتها اللجنة، مشيرًا إلى أننا لم نتوقف خلال ثوره يناير 2011، رغم صعوبة العمل خلال تلك الفترة.

في نفس السياق، طالب عبد الغفار السلامونى، رئيس شعبة المطاحن بغرفة الحبوب باتحاد الصناعات، وعضو اللجنة الحكومية، ضرورة النظر في تكلفه الطحن مجددًا ورفعها من 112 جنيها لطحن طن القمح، بسبب ارتفاع أجور العمالة، علاوة على توفير السيولة قبل البدء في تحرير السلعة.

وأضاف السلامونى أن اللجنه تسعى خلال الفترة المقبلة إلى الانتهاء من دراستها، حتى يتم تطبيقها للحد من تهريب الدعم ووصوله لمستحقيه.

من جانبه، أكد الدكتور أحمد عيسى، مسؤول ملف الخبز بالرئاسة أن الحكومة ممثلة فى وزارة التموين سوف تشترى الخبز من المخابز بنحو 25 قرش تقريبا في المنظومة الجديدة، وتدعه بنحوــ 20 قرشًا لتتم إعادة بيعه للمواطن بخمسة قروش فقط.

عن Rasha Ahmed

شاهد أيضاً

12932801_10209427558229564_4971120091023643478_n

عادل عمار : ضغوط جديدة على الجنية مع رفع الفائدة الأمريكية

كتبت : هند هيكل صرح الدكتور عادل عمار ل ” زووم نيوز “ أن القرار …