الرئيسية / أخبار رياضية / استبعاد طاقم تحكيم لبناني لـ”التحقيق بشأن التلاعب”
2013122131538884734_20

استبعاد طاقم تحكيم لبناني لـ”التحقيق بشأن التلاعب”

استبعد طاقم تحكيم لبناني من قيادة مباراة في بطولة كأس الاتّحاد الآسيوي لكرة القدم في سنغافورة، حيث تمّ استجوابهم من قبل المسؤولين عن مكافحة الفساد اليوم الأربعاء.

وجاء في بيان للاتّحاد السنغافوري “أن الحكام الثلاثة يقومون حالياً بمساعدة مكتب التحقيقات بشأن الفساد في تحقيقاته”.

والحكام الثلاثة هم: علي صباغ للساحة والمساعدان علي عيد وعبداللـه طالب، وكان من المقرّر أن يديروا مباراة ما بين تامباينز روفرز السنغافوري مع ايست بنغال الهندي، وقد تمّ استبدالهم من قبل الاتّحاد السنغافوري الذي أخطر نظيره الآسيوي بالأمر.

وتابع بيان الاتّحاد السنغافوري استناداً إلى وكالة مكافحة الفساد في سنغافورة: “أن الحكام المعنيين احضروا إلى مكتب التحقيقات بشأن الفساد صباح اليوم”، مضيفاً “أن الاتّحاد السنغافوري لا يتسامح فيما يتعلّق بالتلاعب بالمباريات والفساد في كرة القدم والتي يترتّب عليها الإيقاف نهائياً من جميع الأنشطة الكروية لأيّ لاعب أو مسؤول أدين في محكمة لجرائم الفساد في اللعبة”.

وسجل سنغافورة مع التلاعب بنتائج المباريات والفساد في كرة القدم طويل، إذ تعتبر مركزاً لمكاتب تدير هذا التلاعب في الكثير من دول العالم، ومنها لبنان الذي ضجّ قبل فترة بفضيحة هزّت كرة القدم اللبنانية والعربية كشفت عن تورّط العديد من اللاعبين بشبكات تعمل على التلاعب بالنتائج.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

رئيس البلدية

وقف مستحقات لاعبي بلدية المحلة بعد الخسارة بكاس مصر

إبراهيم عبد العظيم قرر مجلس إدارة نادي بلدية المحلة برئاسة الدكتور  محمد الشافعي إيقاف جميع …