الرئيسية / أخبار رياضية / اتّحاد الكرة الصيني يوقف العشرات ويجرّد فريقاً من لقبه
2013219123552138734_20

اتّحاد الكرة الصيني يوقف العشرات ويجرّد فريقاً من لقبه

ذكرت تقارير إخبارية امس أن سلطات كرة القدم الصينية أوقفت العشرات من المسؤولين واللاعبين السابقين، الكثير منهم مدى الحياة، وجرّدت نادي شنغهاي شينهوا من لقب مسابقة الدوري المحلّي لعام 2003، بسبب التلاعب في نتائج المباريات.

وذكر اتّحاد الكرة الصيني أن عقوبات الإيقاف مدى الحياة طُبقت على 33 شخصاً، مع إيقاف 25 آخرين لمدّة خمسة أعوام ومعاقبة 12 فريقاً. وبذلك اختتمت الحملة ضدّ الفساد بالكرة الصينية التي بدأت قبل ثلاثة أعوام.

وأوضح الاتّحاد أن شنغهاي شينهوا خسر لقبه كبطل للصين عام 2003 بعد إدانته بالتلاعب في نتيجة مباراة أمام فريق شانشي جولي. كما تمّ توقيع غرامة مالية قدرها مليون يوان (160 ألف دولار) على شينهوا وتمّ خصم ست نقاط مسبقاً من رصيده للموسم المقبل.

يُذكر أن بعض مَن طالتهم عقوبات الإيقاف مدى الحياة يقضون حالياً أحكاماً بالحبس، وبينهم رئيسا اتحاد الكرة الصيني السابقان نان يونغ وشي يالونغ اللذان حكم عليهما بالحبس لمدّة عشرة أعوام ونصف العام لتلقّيهما رشى.

وكان الحكم الدولي السابق لو جون، الذي شارك في نهائيات بطولة كأس العالم 2002، وأربعة لاعبين دوليين سابقين بالمنتخب الصيني بين مَن تعرضوا للإيقاف مدى الحياة وفقا لما نشر بموقع اتّحاد الكرة الصيني.

أما الاتّهامات التي وجّهت إلى المسؤولين واللاعبين والحكام الموقوفين فتتضمّن التلاعب في نتائج المباريات والرشوة والمقامرة.

وتعاني الكرة الصينية من اتهامها بشيوع المقامرة والتلاعب في نتائج المباريات فيها منذ أكثر من عقد رغم الأحكام القضائية الصارمة بحبس العشرات من المسؤولين واللاعبين والحكام السابقين.

ونقلت وسائل الإعلام الصينية عن متحدّث رسمي باسم اتّحاد الكرة الصيني أن زيادة الفساد في الكرة الصينية يعكس القوانين الضعيفة و”الرقابة والإدارة الرخوتين” في البلاد.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

15267893_10153845569396580_6011875513249519119_n

رسمياً “ماهر عبد الحليم” مدير فنيا لدمياط

 كتب: احمد كمون تولي الكتور ماهر عبدالحليم منصب المدير الفني لنادي دمياط خلفا لجمال المقص …