الرئيسية / أخبار سياسية / إصابة خمسة مجندين أثناء تشييع الجثامين بمقابر الأقباط.. والعثور على صندوقين مولوتوف بحوزة شابين شاركا فى الاشتباكات

إصابة خمسة مجندين أثناء تشييع الجثامين بمقابر الأقباط.. والعثور على صندوقين مولوتوف بحوزة شابين شاركا فى الاشتباكات

كتبت/ منى النبوى

شهدت منطقة الخصوص، مساء أمس الأحد، حرب شوارع، وكر وفر بين عدد من المسلمين والمسيحيين، وإطلاق أعيرة نارية من قبل الطرفين برغم تواجد قوات الشرطة بأعداد كبيرة، خاصة أمام مقر كنيسة مارى جرجس التى أصيب أمامها ضابط بالأمن المركزى، برصاصة فى الظهر، وتم نقله للمستشفى لتلقى الإسعافات.

وأكد اللواء محمد القصيرى، مدير المباحث الجنائية بالقليوبية، أن أحمد طارق، الضابط بقوات الأمن المركزى، كان يقف مع القوات لتأمين كنيسة مارى جرجس، وعندما تم إطلاق الرصاص بطريقة عشوائية من قبل “المسيحيين” أصيب برصاص خرطوش فى ظهره، وتم نقله لمستشفى الشرطة لتلقى الإسعافات هناك.

وأشار “القصيرى” إلى الحالة الأمنية بمحيط كنيسة مارى جرجس، وقال إن قوات الأمن تقوم بمحاولات لوقف الاشتباكات فور حدوثها بين الطرفين “المسلمين والمسيحيين”، مؤكدا أن قوات الأمن منتشرة فى جميع شوارع المنطقة، وأمام الكنيسة، تحسبا لحدوث أى تطورات، وأن جميع قيادات مديرية أمن القليوبية بقيادة اللواء محمود يسرى، مدير الأمن، يتابعون الأحداث فى الموقع، ولم يتركوا المنطقة منذ وقوع الأحداث.

وأكد العقيد مصطفى رشدى، نائب مأمور قسم شرطة الخصوص، أن قوات الأمن المكلفة بتأمين كنيسة مارى جرجس بالخصوص عثرت على صندوقين بداخلهما كمية كبيرة من قنابل المولوتوف، كانا بحوزة شابين مسيحيين، وتم ضبطهما قبل هروبهما من المنطقة، واقتيادهما للقسم وحرر لهما محضر بالواقعة.

وأشار “رشدى” إلى أن المسيحيين يعتدون على الشرطة الموجودة لتأمين كنيسة مارى جرجس بحجة أنهم لم يقوموا بتأمين جنازة ضحاياهم أمام كاتدرائية العباسية، مشيرا إلى أنه ليس من اختصاص شرطة القليوبية الذهاب للعباسية لتأمين الجنازة، مؤكدا أنهم يرفضون الابتعاد عن الكنيسة وتركها لحراسة الشرطة، وقاموا بإطلاق الخرطوش والمولوتوف.

وأعلن الدكتور زكريا عبد ربه، وكيل وزارة الصحة بالقليوبية، أن إجمالى عدد المصابين خلال تجدد الاشتباكات التى شهدها محيط الكنيسة وصل إلى 12 مصابا هم، إبراهيم عبد المسيح وجيه، وجرجس عزت، ووجيه ناجى حسن، ومايكل عزت محفوظ، ونسيم فرج عبد الله، والباشا ناجى عبد الله، ومحمد على مصطفى، ومحمد كامل أحمد، والشيمى محمد محمد إبراهيم، وتم علاج عدد منهم فى موقع الاشتباكات وسيارات الإسعاف، حيث تم الدفع بأكثر من 10 سيارات إسعاف لموقع الاشتباكات.

ويأتى ذلك فيما أصيب 5 مجندين من قوات الأمن المركزى المكلفة بتأمين كنيسة مارى جرجس بالخصوص بإصابات مختلفة، وطلقات نارية من قبل الشباب المسيحيين، وذلك عقب عودة الأقباط من دفن جثامين الضحايا فى الكاتدرائية بالعباسية، وتجمعوا أمام الكنيسة، فيما سيطرت قوات الحماية المدنية بالقليوبية على حريق محدود شب فى منزلين ومقهى مجاورين لكنيسة مارى جرجس، ولم يسفر الحريق عن أى خسائر، كما سيطرت قوات الإطفاء على نيران نتجت عن إلقاء مجموعة من الشباب الحجارة من أعلى سطح عمارتين وإلقاء مولوتوف.

عن admin

شاهد أيضاً

زوووم نيوز تناشد الداخلية للإفراج عن مصور الشبكة “عبد الرحمن طاهر”

بعد مرور 23 يوما على إعتقال المصور الصحفي لمجلة زوووم نيوز، تنعقد اليوم السبت بتاريخ …