الرئيسية / أخبار رياضية / إبراهيموفيتش ينفي شائعات خلافه مع ليوناردو

إبراهيموفيتش ينفي شائعات خلافه مع ليوناردو

محمد الشناوى

أوضح الدولي السويدي مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي زلاتان إبراهيموفيتش حقيقة ما حصل بينه وبين مدير الكرة في النادي البرازيلي ليوناردو في حجرة الملابس لدى احتفال اللاعبين بفوز فريقهم بلقب الدوري يوم الأحد الفائت نافياً شائعات خلافه مع البرازيلي والتي سلّطت عليها الضوء وسائل الإعلام في اليومين الماضيين.

وقال السويدي في مقابلة نشرها النادي في موقعه الالكتروني مساء الثلاثاء إن لا مشكلة بينه وبين ليوناردو على الإطلاق مشيراً إلى أن الشريط المصوّر المسرّب إلى وسائل الإعلام والذي يظهر فيه زلاتان غاضباً ويصرخ في وجه ليوناردو تم فهمه بصورة خاطئة.

وكشف إبراهيموفيتش أن المسؤولين في لجنة الكشف عن المنشطات اختاروه لإجراء اختبار المنشطات عقب المباراة، لكنه طلب منهم إن كان بإمكانه الاحتفال مع زملائه ومن ثم إجراء الاختبار، إلا أن طلبه قوبل بالرفض مما أثار غضبه.

وأضاف هداف الدوري هذا الموسم: “انتظرتهم (المسؤولين في لجنة الكشف عن المنشطات) لمدة 20 دقيقة لكن لم يأت أحد، وأخيراً جاء ممثل عن النادي لاصطحابي بيد أن المسؤولين رفضوا مجدداً أن أذهب.”

وتابع السويدي: ” كنت أريد فقط الاحتفال مع اللاعبين، وعندما دخلت إلى حجرة الملابس كنت غاضباً جداً وشرحت لليوناردو ما حدث وكيف أفسدوا علي لحظات الاحتفال مع زملائي. هذا كل شيء..”

وختم إبرا: “لا علاقة لليوناردو بالأمر كما كتبت الصحف وأظهرت الصور”.

وكانت بعض محطات التلفزة الفرنسية عرضت لقطات مصورة من داخل حجرة الملابس ظهر فيها إبراهيموفيتش غاضباً موجهاً كلامه لليوناردو كما سلّطت الصحف والمواقع الرياضية الضوء على هذه الحادثة متسائلةً عن حقيقة الخلاف بين الرجلين.

باقٍ في الفريق

من جانب آخر، أكّد إبراهيموفيتش أنه لا ينوي الرحيل عن النادي وقال في هذا الصدد: ” كثيرون يتساءلون عن مستقبلي مع الفريق، ولكن عقدي يمتد لسنتين أخريين والنادي يكبر ويتطوّر وشخصياً أرى أنني أشكل جزءاً من هذا المشروع، وأتمنى أن يحقق النادي كل أحلامه”.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

مركز شباب بدر يتعاقد مع عصام محيسن مديرا فنيا

إبراهيم عبد العظيم قرر أعضاء مجلس إدارة مركز شباب بدر، الذي يلعب ضمن صفوف مجموعة …