الرئيسية / أخبار الإقتصاد / هدف بيدرو يوقف أحلام باريس وينقل البرسا

هدف بيدرو يوقف أحلام باريس وينقل البرسا

انتقل برشلونة الإسباني إلى الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد تعادله (1-1) مع باريس سان جيرمان في إياب ربع النهائي على ملعب كامب نو اليوم الأربعاء، مستفيداً من تسجيله هدفين خارج الأرض في مواجهة الذهاب التي انتهت بالتعادل (2-2).

وأنقذ الفريق الـ”كاتالوني” جناحه الدولي بيدور رودريغيز بتسجيله هدف التعادل في الدقيقة (71) بعدما تقدم الفريق الفرنسي من خلال الأرجنتيني خافيير باستوري (50).

وخاض الفريق الباريسي مباراة كبيرة في أرض منافسه وكان نداً قوياً، لكن خبرة الـ”ـبلوغرانا” صنعت الفارق وقرّبت أحلام المدرب تيتو فيلانوفا خطوة أخرى باتجاه أمجد الكؤوس التي حققها كمساعد ولم يحققها مدرباً رئيساً.

وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أعلن أن قرعة الدور نصف النهائي ستقام الجمعة المقبل في الساعة الواحدة بتوقيت مكة المكرمة في مدينة نيون السويسرية.

وسيقام الدور نصف النهائي في يوم الثلاثاء 23 والأربعاء 24 نيسان/ أبريل الجاري، فيما ستقام مباريات العودة في يوم الثلاثاء 30 نيسان/ أبريل وفي يوم الأربعاء 1 أيار/ مايو.

إثارة بلا أهداف

لم تتأخر الإثارة منذ اللحظات الأولى حين سدد الخبير تشافي هيرنانديز حرةً مباشرة أصابت الشباك من الخارج، في المقابل كان سيرجيو بوسكيتس يقدم هدية مبكرة للأرجنتيني إزيكوييل لافيتزي لكن الأخير استمر في حظه العاثر الذي بدأ معه في مباراة الذهاب فأضاع هدية منافسه بسبب سوء التركيز، ثم أخرى تصدى لها فيكتور فالديس ببسالة.

وبغياب ميسي، أسندت مهمة تشكيل الخطورة إلى أندريس إنييستا وبيدرو رودريغز اللذين حاولا في أكثر من مناسبة البحث عن هدف يريح الكتيبة الـ”كاتالونية”، لكن دون طائل.

وأنقذ فالديس مرمى فريقه في أكثر من موقف ليكون أحد نقاط القوة في هذه المباراة.

ورغم سيطرة أصحاب الأرض الجزئية إلا أن الضيوف الفرنسيين كانوا قادرين في كل دقيقة على الوصول إلى مرمى منافسهم يدل على ذلك الركلات الركنية التي حصلوا عليها.

وافتقد أداء برشلونة للفعالية المطلوبة والخطورة، كما خسر جهود البرازيلي أدريانو كوريا بسبب تلقيه الإنذار الثاني نتيجة تدخله العنيف على السويدي إبرا.

ولم تسفر الدقائق الأخيرة من الشوط الأول عن جديد فبقيت النتيجة على حالها.

الخبرة صنعت الفارق

وفي الشوط الثاني دخل الباريسيون بقوة ومن هجمة مرتدة سريعة تبادل الأرجنتيني خافيير باستوري الكرة مع إبرا ليجد الإيطالي نفسه منفرداً وليوقع على أول أهداف المباراة في الدقيقة 50.

وتأخر برشلونة في إظهار ردة الفعل، فلم نر كرة خطرة إلا بعد مرور أكثر من عشر دقائق عندما هدد إنييستا على نحو حقيقي مرمى الحارس سلفاتوري سيريغو لكن الأخير حافظ على نظافة شباكه.

لكن الحارس الإيطالي لم يصمد طويلاً أمام المد الـ”كاتالوني” فمن كرة تخطى بها ميسي أكثر من مدافع فرنسي وساهم بها على نحو كبير فيا أنهى بيدور المهمة بنجاح مسدداً بيسراه في المرمى 71.

حافظ برشلونة على تفوقه واستمر بالسيطرة محاولاً تحاشي الأخطاء التي وقع فيها في الشوط الأول بعدم السماح للاعبي سان جيرمان بصناعة الهجمات المرتدة.

ولينتهي اللقاء بتعادل إيجابي (1-1) كافٍ لنقل برشلونة إلى نصف النهائي.

Much like we do http://essay4today.com write my essays for ap reviews that are available for anybody, she said, I imagine we’ll get into the business of end-of-course exam reviews and figure this out

عن Abdallah Mohamed

شاهد أيضاً

“جانسن” تعقد ندوة لتثقيف الأطباء بالمحافظات في منتدى السكر الأول

إسلام أسامة عقدت شركة جانسن للصناعات الدوائية، إحدى شركات جونسون أند جونسون للأدوية، أول منتدى …

أضف تعليقاً