أخبار المحافظات

ندوة بعنوان ” استراتيجية مصر للتنمية المستدامة 2030 ” بمدرسة نبع الفكر بغرب الاسكندرية

كتب _ سندس أحمد

في اطار الاهتمام بالتعريف بخطة التنمية المستدامة لمصر والتي أعدتها وزارة التخطيط، بمشاركة أكثر من 200 خبير ومتخصص في مجالات التخطيط والاقتصاد القومي والإدارة والسياسات العامة مع القطاع الخاص والمجتمع المدني وللتعرف علي محاور هذه الاستراتيجية نظم مركز اعلام غرب الاسكندرية ندوة بعنوان ” استراتيجية مصر للتنمية المستدامة 2030 “وبحضور أ / سولا مديرة المدرسة، التى رحبت بالحضور وأدار الندوة اماني محمد مسئول الاعلام التنموي، وافتتح الندوة مجدي الغريب مدير المركز.

حيث اكد علي سعى الدولة لتحقيق تنمية شاملة فى شتى المجالات بما يحقق نهضة فى كافة المجالات بالتوازى و ان كل فرد في المجتمع يجب ان يعمل بكامل طاقته ليساهم في خطة التنمية المستدامة لمصر ، ثم تحدث أ/ أشرف الجبالي ” صحفي بجريدة الاهرام المسائي بالاسكندرية ” حيث أوضح ان استراتيجية 2030 تهدف الي رفع مستوي دخل الفرد ليصبح 10 الاف دولار سنويا ورفع معدل الاستثمار بنسبة 30% والقضاء علي الامية والجهل وبناء 7.5 مليون وحدة سكنية وسيتم ذلك من خلال تنفيذ المشروعات العملاقة التي تساعد علي القضاء علي البطالة و والارتقاء بمستوي التعليم وربط التعليم باحتياجات سوق العمل ، و ان اول ظهور لمفهوم التنمية ظهر في امريكا اللاتينية في الستينات وكان الهدف منه أحداث تنمية في الشأن الاقتصادي والاجتماعي بقصد الارتقاء بحالة المجتمع ثم ظهر مفهوم التنمية المستدامة عام 2002 وهدفه التركيز علي الجانب الانساني والحفاظ علي الاحتياطي للاجيال القادمة ، ولتحقيق التنمية في مصر يجب تطوير التعليم والبحث العلمي والثقافة والفنون مع الارتقاء بمستوي الصحة والقضاء علي العشوائيات وتحويل المجتمع المصري من مجتمع مستهلك الي مجتمع منتج ، وأضاف ا/ اشرف ان الاستراتيجية تنقسم إلى اثني عشر محورًا رئيسيًا، تشمل محور التعليم، والابتكار والمعرفة والبحث العلمي، والعدالة الاجتماعية، والشفافية وكفاءة المؤسسات الحكومية، والتنمية الاقتصادية، والتنمية العمرانية، والطاقة، والثقافة ، والبيئة، والسياسة الداخلية، والأمن القومي والسياسة الخارجية والصحة و أن الهدف العام للاستراتيجية هو بناء مجتمع حديث ومنفتح وديمقراطي ومنتج.

وأن تكون مصر ضمن أفضل 30 دولة على مستوى العالم في عام 2030، من حيث مؤشرات التنمية الاقتصادية، ومؤشرات مكافحة الفساد، ومؤشرات التنمية البشرية، ومؤشرات تنافسية الأسواق، ومؤشرات سعادة المواطن ، كما أوضح ان هيكل تطوير رؤية مصر يتضمن تحديد اولويات التنفيذ في المشروع ومتابعة التنفيذ والتقييم وفريق لتنسيق العمل بين الادارات المختلفة وعقد الندوات والاجتماعات وفريق الخبراء لوضع الاهداف وصياغة المقترحات وفريق الاستراتيجية للمتابعة والتقييم المستمر وتحويل المسار وفريق التواصل الاجتماعي لرصد ردود الافعال المختلفة .

كما اكد أ / اشرف الجبالى علي ضرورة تكاتف جميع الجهود لتحقیق الاستراتیجیات وتنفیذھا بغض النظر عن اى تغیرات تشھدھا القیادة السیاسیة، وتمكین المجتمع المدنى والبرلمان من متابعة ومراقبة تنفیذ استراتیجیات الرؤیة لتصل مصر الي المكانة التي تستحقها بين الدول وفي ختام الندوة تم تقديم شهادة تقدير من المدرسة للقائمين على الندوة ومن المركز للاستاذ اشرف الجبالي لتعاونه مع المركز في رفع الوعي الثقافي بين الطلاب .

 

14495457_307138589643536_5606077886985293959_n 14520345_307138456310216_7053689392614686149_n 14523253_307138616310200_4321022724339754722_n 14595828_307138686310193_7553779618181469980_n 14601008_307138729643522_5499553333518248508_n

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق