الرئيسية / أخبار عالمية / مقتل كاهن وتحرير الرهائن في كنيسة شمال فرنسا.. وداعش يتبنى الهجوم

مقتل كاهن وتحرير الرهائن في كنيسة شمال فرنسا.. وداعش يتبنى الهجوم

هاجم رجلين مسلحين بالسكاكين، وقام بإحتجزاج  4 إلى 6 أشخاص في بلدة “سانت اتيان دو روفراي”، بينهم الكاهن جاك هامل (86 عاماً) وراهبتين وعدد من المؤمنين، في كنيسة وسط بلدة روان في منطقة النورماندي شمال فرنسا.
وتمكنت الشرطة الفرنسية من اقتحام الكنيسة وتحرير الرهائن، وقتلت المهاجمين اللذين ذبحا الكاهن قبل التمكّن منهما، كما وقع جراء الاحتجاز جريحان من المؤمنين، أحدهما جروحه بالغة.

أعلن تنظيم ” داعش ”  تبينه الهجوم على كنيسة، حيث ذكرت وسائل إعلام قريبه من التنظيم ” أنّ منفذا الهجوم على كنيسة نورماندي هما جنديان من “داعش” وقد نفذا العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف الصليبي ” .

وتوجّه الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند بكلمة االصحافة، وصف الهجوم على كنيسة في نورماندي شمال فرنسا بأنّه “هجوم إرهابي شنيع”.

وأضاف هولاند “أعلن “داعش” الحرب على فرنسا، وعلينا أن نخوض هذه الحرب ضد التنظيم الإرهابي بمراعاة كافة القوانين الفرنسية سارية المفعول .”

كتب: أمينة الزهاني
19b3b8d350449bd61e452e9cf430468919

عن Amina Zhani

شاهد أيضاً

حالة تأهب قصوى في إندونيسيا لتوقع ثورة وشيكة لبركان بالي

كتبت:آية فتح الله تصاعدت المخاوف من ثورة وشيكة في بركان جبل أغونغ في جزيرة بالي …

أضف تعليقاً