الرئيسية / أخبار المحافظات / محافظة اسيوط تستعد لوضعها على الخريطة السياحية

محافظة اسيوط تستعد لوضعها على الخريطة السياحية

اكد مدير هيئة تنشيط السياحة باسيوط عثمان الحسينى ان كل امكانيات المحافظة من طرق ومطارات ومراسى نيلية تستعد لاستقبال السياح ووضع المحافظة بكل اطرافها على الخريطة السياحية لمصر واكد انه بالرغم من محدودية الاثار الفرعونية بالمحافظة الا ان الاثار الاسلامية والقبطية فى المحافظة اضافة الى موقعها المميز لى النيل توفر لها اماكن سياحية تستحق الزيارة واشار الى قرب البدء فى بناء اول متحف قومى بالمحافظة والذى ستشرف عليه وزارة الدولة للاثار بالتنسيق مع المحافظة ووزارة السياحة واشار الى الموقع الالكترونى لفرع هيئة تنشيط السياحة باسيوط والتى تتيح كل البيانات عن المحافظة ويتم تحديث البيانات بشكل دورى بها متاح لمن يرغب فى الاطلاع على امكانيات المحافظة السياحية

واضاف عثمان الحسينى فى لقاء ببرنامج صباح الخير يا مصر الخميس والذى اذاع حلقة من اسيوط على الهواء بمناسبة عيدها القومى أن التنسيق مع جامعة اسيوط والمعروفة بنشاطها العلمى الكبير بين الجامعات المصرية ادى لمشاركة الهيئة فى الدعاية للمحافظة بين ضيوف المؤتمرات العلمية العالمية التى تعقدها الجامعة بكل كلياتها وخاصة كلية الطب وتقديم كل التيسيرات فى تسكين الضيوف فى الفنادق واعداد برامج سياحية لهم اثناء فترة الزيارة القصيرة واشار الى السمعة الحسنة التى يحظى بها اطباء اسيوط الذين يلجأ لهم المرضى من كل محافظات الصعيد الممتدة من الجيزة حتى اسوان

من ناحية اخرى اكد المهندس احمد كرات المشرف على مشروع قناطر اسيوط الجديدة ان القناطر الجديدة ستكون فتحا فى زيادة الرقعة الزراعية للمحافظة والمحافظات التى تخدمها القناطر الحالية وهى خمس محافظات فى شمال الصعيد وزيادة التجارة البينية بينهم من خلال مجرى نهر النيل لانها ستسمح للمراكب بالعبور دون فتح الكبارى لان الكبارى الجديدة ستكون مرتفعة كما ستكون لها اثنان من الهويس سعة كل منهم تصل 156 متر

واكد ان تكلفة المشروع والتى تصل 3.5 مليار جنيه مصرى تتحمل المحافظة منها سداد قرض لبنك التعمير الالمانى والذى سيقوم بتقديم نصف تكلفة انشاء القناطر باليورو 50% منها بشروط قرض ميسر و50 الاخرى بشروط استثمارية واكد ان وزارتى الرى والكهرباء ستتحملان تكاليف الخمسين % من المتبقية من تكاليف المشروع الواوالذى سيضاعف من نسبة منسوب المياه خلف القناطر مما سيقضى على مشكلة انخفاض كميات المياه التى تصل للمناطق الزراعية فى اطراف المحافظة

وحول مشكلة رغيف الخبز بمحافظة اسيوط اكد ناصر الفراش المتحدث باسم وزارة التموين بالمحافظة ان المنظومة الجديدة لتسلم القمح من المزارعين بدات منذ نوفمبر الماضى وقبل موسم الزراعة حيث تقرر رفع قيمة تسليم الاردب الى 400 جنيه وتم على عجل تطوير منظومة التخزين من اصلاحات فى الشون بتوفير الارضية الاسمنتية والطبالى الخشب اضافة الى توفير الاغطية الكاملة للمحافظة على المحصول اثناء تخزينه وقبل نقله للمطاحن واكد ان رفع سعر تكلفة تصنيع جوال الدقيق الى خبز من 40 الى 80 جنيه رفعت من كفاءة الخبز المدعوم والمتوفر للمواطنين والوزارة بصدد ربط كميات المنتج من الخبز فى المخابز مع عدد سكان كل حى وكل قرية بكوبونات توزيع تحدد لكل اسرة المخبز الذى تشترى منه

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

التحقيق مع مُدرسة قبطية بالمنيا بسبب إهانة “القرأن”

أثارت مُدرسة، حالة من الغليان، بعد إهانتها للقرأن الكريم، داخل فصل المدرسة، وذالك عقب دخولها …