الرئيسية / اخبار المجتمع / عدسات جيل جديد للكاميرات الرقمية تشبه عيون الخنافس

عدسات جيل جديد للكاميرات الرقمية تشبه عيون الخنافس

تمكن فريق من جامعة إلينوي الأمريكية من تطوير جيل جديد من الكاميرات الرقمية يحاكي منظور الرؤية لدى الخنافس والنمل الناري، وهي تشبه العيون المنتفخة لهذه الحشرات، والتي تمكنها فعليا من التقاط حقل الرؤية بمعدل 160 درجة واسعة مع عمق للرؤية لا نهائي تقريبا؛ وهذا يعني أن جميع المناطق التي تراها الكاميرا ستكون محل التركيز.

الكاميرات الرقمية التقليدية لديها جهاز استشعار مسطح وعدسة كاميرا واحدة؛ اما الجيل الجديد من هذه الكاميرا الرقمية فتتكون من المئات من العدسات بدلا من واحدة.

وقال رئيس فريق البحث من جامعة إلينوي البروفيسور جون روجرز إن كاميرا الجيل الجديد تتشكل من قباب زجاجية صغيرة؛ لكل منها زاوية التقاط فريدة من نوعها، مشيرا إلى أن هذه التكنولوجيا لا تزال في مرحلتها الأولى، وتطويرها سيمكن من استخدامها في أنظمة المراقبة عالية الدقة التي تغطي مساحات كبيرة بتركيز حاد.

وأضاف روجرز أنه من التطبيقات العملية المثيرة للاهتمام لهذا الجيل من الكاميرات هو إمكانية اعتمادها في المناظير الطبية؛ والتي ستزيد فاعلية المناظير وتمكن الأطباء من إلقاء نظرة فاحصة و بتركيز أفضل داخل الجسم البشري.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

“سأنتحر ليستحق أولادى حصولهم على معاش” رسالة أنتحار من موظف بالصحة بالشرقية

كتبت _ هاجر الكيلاني يسعى كل إنسان لتوفير حماية اجتماعيا وصحيا لة ولأسرتة ولكن هذا …