الرئيسية / أخبار عالمية / طالبان تعلن مسئوليتها عن مقتل مرشح وإصابة آخر شمال غربي باكستان

طالبان تعلن مسئوليتها عن مقتل مرشح وإصابة آخر شمال غربي باكستان

أعلنت حركة طالبان الباكستانية الأحد مسئوليتها عن مقتل مرشح ينتمي لحزب (عوامي الوطني) في منطقة سوات وإصابة مرشح آخر لنفس الحزب في (شارسده) بإقليم خيبر بختون خوا الشمالي الغربي.

وقال المتحدث باسم الحركة إحسان الله إحسان متحدثا الى قناة (دون نيوز) المحلية إن المنظمة استهدفت المرشحين في هجومين تم تنفيذهما بعبوات ناسفة تم تفجيرها عن بعد بسبب الآراء العلمانية لحزبهما.

كان مكرم شاه المرشح للانتخابات المقبلة قد قتل الأحد ودمرت سيارته في هجوم استهدف سيارته بمنطقة مانجلاوار بوادي سوات بينما أصيب مرشح ثاني يدعى معصوم شاه هو وثلاثة أشخاص آخرين في هجوم بقنبلة وقع قرب مكان مؤتمر انتخابي للحزب في بلدة شبقدار بمقاطعة شارسده.

يشار إلى أن حركة طالبان الباكستانية قد حذرت في وقت سابق من شن هجمات ضد ما تصفها بـ”الأحزاب العلمانية” وعلى رأسها حزب الحركة القومية المتحدة، وحزب الشعب الباكستاني وحزب عوامي الوطني.

وقد تبنت الحركة الاسبوع الماضي مقتل مرشح ينتمي إلى حزب الحركة القومية المتحدة/في مدينة حيدر أباد بإقليم السند الجنوبي.

عن mohamed alshenawy

شاهد أيضاً

ماليزيا تحنّط جثة الأخ الأكبر لـ زعيم كوريا الشمالية

كشف أحمد زاهد حميدي، نائب رئيس الوزراء الماليزي للصحافيين، الثلاثاء، أنه تم الانتهاء من إجراءات …