الرئيسية / أخبار سياسية / رصد بطرس غالي للمرة الثانية في شوارع لندن..

رصد بطرس غالي للمرة الثانية في شوارع لندن..

كتبت نورهان غريب

وقع زير المالية الأسبق يوسف بطرس غالي، في موقف حرج للمرة الثانية خلال عام؛ حينما التقاه الدكتور محمد عبدالغني، المقيم في لندن، والذي سبق وأن صوّر مقطع مصور له في بريطانيا.

عبدالغني قام بتصوير غالي للمرة الثانية، بعدم التقاه مصادفة في متجر «هارودز» ببريطانيا، وكان يتحرك بحرية تامة، فقررالأول الاتصال بالشرطة البريطانية وإبلاغها بوجود نشرة حمراء من البوليس الدولي «الإنتربول» تطالب بالقبض عليه بسبب الأحكام القضائية الصادرة ضده في مصر.

وأضاف الموطن المصري أن الشرطة لبريطانية ماطلته كثيرًا، خلال الحصول على الكثير من المعلومات أثناء تقديمه البلاغ، حتى حضر اثنان من رجال الأمن في المتجر قام أحدهم باصطحاب غالي إلى مكان آخر وقام الثاني بالحديث معه.

وروى قائلًا: «بعد قليل حضر موظف الأمن الذي كان قد اصطحب يوسف بطرس غالي وقال إنه أقرّ بأنه يوسف بطرس غالي وتأكدوا أنه مطلوب من قبل «الإنتربول» لكنه ادعى أنه متواجد في بريطانيا كلاجئ سياسي، فأبلغوني أنهم سيتأكدون من ذلك عن طريق الاتصال بالشرطة البريطانية وإذا لم يكن هذا الادعاء صحيحًا سيقومون بتسليمه للشرطة، أما اذا اتضح أنه في بريطانيا كلاجئ سياسي فلن يقوموا بتسليمه للشرطة».

وأردف: «انصرفت بعد أن أعطيتهم رقم هاتفي للاتصال بي لإبلاغي بنتيجة اتصالهم بالشرطة، وبالفعل اتصلوا بي في تمام الساعة الثانية وعشرين دقيقة (14:20) وأبلغوني أنهم مقتنعون أنه لاجئ سياسي (satisfied that he is a political asylum)، وأضاف رجل الأمن الذي اتصل بي أنه مازال مطلوبًا من قبل الإنتربول ولكن بسبب صفته كلاجئ سياسي في بريطانيا فهو غير مطلوب من قبل السلطات البريطانية».

واختتم: «لم يكن في نيتي أن أصور هذا الفيديو وكان أملي أن تحضر الشرطة وتقوم بتوقيف يوسف بطرس غالي المطلوب للإنتربول الدولي، ولكن مع إصرار الشرطة على أن الشخص الذي أمامي ليس يوسف بطرس غالي لم أجد وسيلة لإثبات ما ادعيت إلا أن أقوم بتصوير هذا الفيديو، أما بخصوص تغاضي الشرطة البريطانية وإصرارهم أنه ليس يوسف بطرس غالي عندما اتصلت بهم فهذا موضوع آخر سوف أدرس ما سوف أقوم به حياله، خاصة أنني لم أكن أفضل أن أصور هذا الفيديو في وجود ابن يوسف بطرس غالي معه لأنني أشفق أن يرى شابًا صغير السن والده في هذا الموقف، ولكني للأسف اضطررت أن أقوم بهذا».

ووقع الشاب المصري على ما نشره عبر موقع «يوتيوب»: «د. محمد عبدالغني، لندن، ١٨ ابريل ٢٠١٤».

عن nourhan gharib

شاهد أيضاً

نقابة البيطريين تعلن مقاطعة الامريكان

كتابة وتصوير: محمدالدين احمد نظمت نقابة البيطريين مؤتمراً صحفياً الساعة الثانية من مساء اليوم بمقر …