الرئيسية / أخبار عاجلة / حنان عاطف: من حسن حظي تقديمي النشرة الرياضية .. وطموحي بلا حدود

حنان عاطف: من حسن حظي تقديمي النشرة الرياضية .. وطموحي بلا حدود

                   “ما وصل إليه “ماسبيرو” ما هو إلا تراكم للمشاكل ..ومطلوب دعمة معنويا وماليا”
كتب- محمد خضير
 .
قالت الإعلامية الشابة حنان عاطف مقدمة النشرة الرياضية علي قناة “النيل للأخبار” انه من حسن حظي تقديمي النشرة الرياضية من 5 سنوات لأنها تحظي بحب ومتابعة الشعب مضيفة بقولها: مين في مصر مش بيتابع الرياضة.
 .
وأكدت عاطف فى تصريحات خاصة لـ”زوووم نيوز” ان بدايتها العملية الفعلية كانت كمراسلة في قناة “نايل لايف” و ليس في قناة النيل للأخبار، مضيفة الي أنها كانت تطمح للعمل في قطاع الأخبار وتقديم النشرات الإخبارية ولكن قبل الإقدام علي هذه الخطوة كان لابد وان تأهل نفسها كمذيعة نشرة إخبارية فكان لابد أخذ دورات تدريبية كثيرة لكي يتمكن المذيع من أدواته ومن اللغة العربية ومخارج الحروف والإلقاء بدون أي استعجال او تسرع في تحقيق الحلم.

وأوضحت عاطف أنها دخلت المجال الإعلامي وهي بالصف الثاني الجامعي كتدريب في قطاع إذاعة الشرق الأوسط مؤكده ان الإذاعة أثقلت ونمت الموهبة التي بداخلي وإنها محطة مهمة جدا في حياة كل أعلامي ومذيع فالميكروفون الإذاعي له رونقه ومذاقه الخاص.

وأضافت عاطف أن أداء المذيع الرياضي يختلف عن مذيع النشرة الخبرية والسياسية، فيجب علي مذيع النشرة الرياضية أن يكون هناك حيوية وانطلاق وتفاعل مع الخبر بشكل حيادي، فحن نقدم مادة جيدة تسعد المشاهد .

وأشارت عاطف اللي أنها تقدم أيضا برنامج مراسلو النيل علي قناة النيل للأخبار يأتي يوم السبت من كل أسبوع يعرض البرنامج مجموعة من التقارير مع مراسينا من جميع الأنحاء عن موضوعات متنوعة منها الاجتماعية والصحية والفنية، فهو يبع نظام التقرير الطويل بيعرض جوانب مختلفة من أي برنامج ونشرة أخري تحكي قصة أو مشكلة نفيد بها المشاهد.

وأكدت عاطف أن طموحها بلا حدود ولكن يجب أن أعمل بجهد وأعمل علي تطوير نفسي ومهاراتي ، مؤكده أن المذيع الناجح هو من يطور من نفسه ومن شكله ومظهره وثقافته، فهناك العديد من التغيرات والتقدم في الإعلام يجب أن نواكبها، وأن يقيم الإعلامي نفسه بعد كل حلقة مع متابعته للآخرين والتعلم منهم ومن أخطائهم.
 .
وأوضحت عاطف أن العمل في المجال الإعلامي والقنوات التليفزيونية يحتاج علي علاقات ومعارف، مشيرة الي انه لو تقدم لها عرض للعمل في قناة أخري ستدرس العرض جيدا قبل الإقبال للعمل بهذه القناة.

ولفتت عاطف أن القنوات التي تسعى للشد والجذب وتقديم برامج بها مشدات وخناقات وانفعالات بين الضيوف لن يستمر المشاهد في مشاهدتها، ويجب علي الدولة تفعيل قانون الإعلام الموحد والرقابة الإعلانية والإعلامية، وإعادة النظر في القنوات التي تقدم هذا النوع من البرامج، ودعم القنوات التي تقدم نوعية برامج محترمه تفيد المشاهد والدولة .

وأضافت عاطف أن تفسيرها لما يحدث في ماسبيرو ألان ماهو إلا تراكم وتضاعف للمشاكل دون حل من البداية، فالمسئولين هم السبب في ما وصل إليه ماسبيرو ألان، متمنية وضع خطة ودراسة للنهوض بهذا المبني العظيم العريق، وان يكون هناك دعم مادي ومعنوي وبجمع انواع الدعم، وعلي المخطئ أن يحاسب ويعاقب دون الإهمال للمبني بالكامل.

وأشارت عاطف اللي أن كوادر وأبناء ماسبيرو الذين تركوا المبني لن يعودا مره أخري ألا في حالة البداية في أصلاح هذا الكيان ووجود دعم المادي والمعنوي للتغلب علي الظروف والإحباط الذي يسيطر عليهم اتجاه ماسبيرو.

وأكدت عاطف أن مستقبل الاعلام الرياضي في التليفزيون المصري والاعلام عموما يعاني من حالة حرجه الفترة الحالية، مشيرة الي انه لن يتم التطور والخروج من هذه الحالة إلا بنظرة من المسئولين ألينا لعودة ماسبيرو كما كان في السابق .
.

عن Amina Zhani

شاهد أيضاً

بالصور | تكريم “البلشى” واخرين بحزب الدستور

عدسة : محمدالدين أحمد عقد حزب الدستور مساء أمس السبت بمقر الحزب بالدقى، حفل تكريم …

أضف تعليقاً