الرئيسية / أخبار سياسية / حبس رئيس مجلس الشورى الأسبق بتهمة «تسهيل الاستيلاء على المال العام»

حبس رئيس مجلس الشورى الأسبق بتهمة «تسهيل الاستيلاء على المال العام»

كتبت/ منى عصام النبوى

قررت نيابة الأموال العامة حبس صفوت الشريف، رئيس مجلس الشورى الأسبق، 15 يومًا على ذمة التحقيقات لاتهامه بتسهيل استيلاء ابنه على أموال الدولة، وقررت النيابة إعادته إلى محبسه بعد أن كانت أجهزة الأمن أنهت إجراءات إطلاق صراحه بعد صدور حكم بإخلاء سبيله بكفالة 50 ألف جنيه لانتهاء مدة الحبس الاحتياطى.

وأفادت التحقيقات بأن المتهم وقت أن كان وزيرًا للإعلام وافق على منح شركات ابنه أعمالًا خاصة بالتليفزيون بالأمر المباشر بالمخالفة للقانون، مما أدى إلى إهدار المال العام.

وكان الشريف بصدد الانتهاء من إجراءات اخلاء سبيله بموجب قرار من محكمة جنايات القاهرة على ذمة محاكمته بتهمة الكسب غير المشروع.
وباستدعائه إلى نيابة الأموال العامة العليا، إذ تم عرضه على وكيل النيابة الذى وجه إليه الاتهام بإسناد بعض الأعمال بشركة تتصل بولده أشرف.

كما نفى الشريف التهمة المنسوبة إليه وطالب محاميه جميل سعيد بإرجاء التحقيق لحين الإطلاع على الأوراق والمستندات، واستجابت النيابة وحددت جلسة السبت المقبل لاستكمال التحقيق بعد ان اقرت حبسه 15 يوما.

عن admin

شاهد أيضاً

برلماني يدين حادث تفجير العريش الإرهابي

كتب _ هند هيكل أدان النائب زكريا حسان عضو مجلس النواب الحادث الإرهابي الذى وقع صباح …