الرئيسية / أخبار عاجلة / حالة تأهب قصوى في إندونيسيا لتوقع ثورة وشيكة لبركان بالي

حالة تأهب قصوى في إندونيسيا لتوقع ثورة وشيكة لبركان بالي

كتبت:آية فتح الله
تصاعدت المخاوف من ثورة وشيكة في بركان جبل أغونغ في جزيرة بالي الإندونيسية ووسعت السلطات مساحة المنطقة التي سيجلى القاطنون فيها حول البركان.

وقد رفعت السلطات الإندونيسية حالة التأهب في الجزيرة إلى أقصى مستوى.
واُغلق مطار الجزيرة، وتقطعت السبل بالكثير من المسافرين في هذه الجزيرة التي تعد مقصدا للسياح.
وشوهدت سحابة من الدخان الأسود ترتفع نحو 3400 متر فوق قمة الجبل.

وقد أمرت السلطات معظم السكان خارج دائرة الإخلاء المباشرة حول البركان بالعودة إلى ديارهم في نهاية شهر سبتمبر/أيلول الماضي، على الرغم من أصوات (قرقرة) نشاط بركاني ظلت تسمع بشكل متقطع داخل الجبل منذ ذلك الحين.
وتشير تقديرات رسمية إلى أن الجزيرة التي تعتمد على السياحة قد خسرت 110 ملايين دولار على الأقل من عائدات السياحة خلال عملية الاجلاء الكبرى فيها.
وتقع اندونيسيا فوق ما يسمى بـ “حلقة النار” في المحيط الهادئ، حيث تتصادم “الصفائح التكتونية” متسببة في نشاط زلزالي وبركاني.
وتعد البلاد موطنا لأكثر من 130 بركانا نشطا، وقد تسببت آخر ثورة لبركان جبل أغونغ في عام 1963 بمقتل أكثر من ألف شخص.

عن Aya Fathalla

شاهد أيضاً

بالصور.. “عم ظاظا” يحول منزله إلى دار ضيافه بالمجان لمرضى 57357

كتبت-سارة سليمان عدسة-محمدالدين أحمد  “يوجد سكن واستراحة يومية مجانًا وبدون أي تبرعات لأطفال مستشفى 57357″، …

أضف تعليقاً