باسم يوسف يبرئ نفسه من السرقة

كتبت نورهان غريب
تعرض الإعلامي المصري الساخر باسم يوسف لهجوم عنيف، بعد نشر مقالته «لماذا لا يهتم بوتين؟»، أمس بجريدة «الشروق»، والتي اقتبس أجزاء منها من عدة مقالات للكاتب بن جودا بموقع «بوليتيكو»، وتيموثي سنايدر بـ «نيويورك ريفيو»، إلى جانب نقله معلومات من عدد من وكالات الأنباء، دون أن يذكر ذلك.
باسم اعتذر لقرائه وأكد أنه خطأ غير مقصود، مشيرا إلى أنه يتحمل المسئولية لعدم إضافة المرجع في النهاية، وأنه تمت إضافته لاحقا، وقال: «يوم الثلاثاء هو أصعب أيام الأسبوع بالنسبة لفريق «البرنامج»، حيث يتم فيه إنهاء كتابة الحلقة وتحضير الضيوف لليوم الثاني، ولذلك؛ يحدث في بعض الأحيان، أن يسقط سهوًا بعض من النقاط من مقالتي الأسبوعية في الشروق».
وأضاف: «في آخر مقال، قررت أن أجرب النقل عن موقع سياسي أجنبي من وجهة نظر مختلفة لأزمة القرم، فقد وجدت فيه وجهة نظر مثيرة للجدل أحببت أن أعرضها.. تنبهت في الصباح الباكر لخطأ في أول المقال، فقمت بتصحيحه، ولكن للأسف سقط مني سهوًا آخر سطرين، المذكور فيهم اسم وكاتب المقال الأساسي وكاتب آخر اقتبست منه بدرجة أقل».
وتابع: «لم أتنبه للخطأ إلا متأخرًا بسبب ضغط العمل طوال اليوم، وتم التصحيح في النسخة الإلكترونية للجريدة، واعتذرت على حسابي الشخصي على «تويتر»، بعد التنويه عن المصدر.. مرة أخرى، اعتذر بشدة للخطأ الناتج عن ضغط العمل، وشكرًا للقراء الأعزاء».

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق