الرئيسية / تحقيقات / انقسام داخل “تحالف دعم الإخوان” بسبب دعوة عبود الزمر لقبول الدية فى ضحايا رابعة.. الجماعة الإسلامية: وجهة نظره.. البديل الحضارى: شكلنا لجنة للتفاوض مع أولياء الدم.. كمال حبيب:عبود يشعر بخطر الإخوان

انقسام داخل “تحالف دعم الإخوان” بسبب دعوة عبود الزمر لقبول الدية فى ضحايا رابعة.. الجماعة الإسلامية: وجهة نظره.. البديل الحضارى: شكلنا لجنة للتفاوض مع أولياء الدم.. كمال حبيب:عبود يشعر بخطر الإخوان

كتبت:هاجر فهمي

تباينت ردود الأفعال داخل تحالف دعم الإخوان، الذى تتزعمه جماعة الإخوان عقب مقال عبود الزمر عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية، الذى اعترف خلاله بانتهاء ولاية الرئيس الأسبق محمد مرسى، واتهم جماعة الإخوان بالتهرب من تقويم المسار، كما اتهمها بالانشغال بأمور لا تصب فى الاتجاه الصحيح بحسب تعبيره.

من ناحيته قال الشيخ أسامة حافظ نائب رئيس الجماعة الإسلامية، إن ما صدر من مبادرة لعبود الزمر عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية، لا يمثل وجهة نظر الجماعة، وإنما وجهة نظره الشخصية.

وأضاف حافظ فى تصريح ، أن لكل شخص رأيه داخل مجلس شورى الجماعة الإسلامية، قد يختلف مع باقى أراء الأعضاء، لافتا إلى أنه لا يوجد أى قرار سوف يتخذ ضد الزمر.

بينما وصف إمام يوسف ممثل حزب الأصالة داخل التحالف، مقال عبود الزمر بأنه يعبر عن اجتهاد خاطئ، وأضاف:”الزمر اجتهد فأخطأ فى هذا المقال، وأعتقد أن ضحايا رابعة العدوية لهم حق لدى الدولة بتقديم القاتل للعدالة وحق الثانى بالتعويض بالدية، مشيرا إلى أن حديث عبود الزمر يعبر عن رأيه الشخصى، ومقبول داخل كل كيان أن يجتهد أفراده ثم يتم أخذ الرأى وفقا لأغلبية الآراء، ومن لا يلتزم برأى الأغلبية يمكن أن يجمد عضويته أو أن يستقيل.

من ناحيته قال حسام عقل رئيس المكتب السياسى لحزب “البديل الحضارى”، إن الحزب أعلن منذ فترة عن استعداده لإجراء حوارات معمقة مع أهالى ضحايا فض اعتصام أنصار الرئيس المعزول فى ميدانى رابعة العدوية ونهضة مصر، لإقناعهم بقبول الدية، لكنه أشار إلى إن هذه الإجراءات لابد أن تتم فى إطار سياسى.

وأوضح كذلك أن السلطة لم تبد موقفا من أداء الدية وتفضل استخدام الخيار الأمنى حتى النهاية، وهو الأمر الذى يؤدى إلى سقوط مزيد من الضحايا، كما يؤدى إلى إفشال المبادرات.

وقال عقل:”لابد أن نضع فى حسباننا أن عبود الزمر ليس له قاعدة جماهيرية كبيرة، بالإضافة إلى أنه معزول عن النقاش مع الشباب ومع القوى السياسية، وبالتالى فإن قدرته على التأثير محدودة، “لافتا إلى أن حزب البديل الحضارى سبق أن طرح مبادرة للمصالحة الوطنية، تتيح للجميع مخرجا مشرفا بحسب تعبيره. 

وأضاف:”إذا تصور بعض المراقبين أنه بمثل هذا المقال يمكن حلحلة الأزمة فهذا لن يتم، وأظن أنه سيتم التعامل معه، كما يتم التعامل مع أطروحات حزب النور”.

فى حين يرى كمال حبيب الخبير فى شئون الجماعات الإسلامية، أن هذا المقال يعكس أن عبود الرمز كبير داخل الجماعة الإسلامية، وما يسمى بـ”التحالف الوطنى لدعم الشرعية”، وأنه بحكم خبرته ورؤيته وبحكم انتمائه السابق للمؤسسة العسكرية لديه إحساس بالخطر من أن خط الإخوان سيؤدى فى النهاية إلى خسارة كبيرة، مشيرا إلى أن عبود الزمر سبق الجماعة الإسلامية بخطوة. 

وأكد حبيب أن الإخوان والتحالف الذى تتزعمه يواجهون أزمة ومأزقا، ومن الواضح أن بيان القاهرة وبيان بروكسل جزء من التعبير عن هذه الأزمة، مشيرا إلى أن مقال عبود الزمر يفتح الباب لنقاش داخلى موسع.

وقال هشام النجار القيادى السابق بالجماعة الإسلامية، إن طرح الشيخ عبود الزمر بضرورة قبو الدية وأنه ليس لمحمد مرسى ولاية، هو مجرد رأى وعليه أن يتخذ موقفا لأرائه، لافتا إلى أن قيادات الجماعة الإسلامية وعلى رأسها عصام دربالة رئيس مجلس شورى الجماعة الإسلامية يرفضون آى طرح له.

وأضاف النجار فى تصريحات خاصة ، أن الزمر يحاول إرسال رسائل فردية أنه لابد من المصالحة، لافتا إلى أن الزمر يقوم بجهد فردى فقط فى الوقت الذى ترفض فيه الجماعة الإسلامية أى طرح سياسى لحل الأزمة.

عن Hager Fahmy

أحلمها كبيره وثقتها بربها أكبر عنيده ومجنونه تعمل اي شيء صعب لوصلها لما تريده ولا تعلم ما هو المستحيل

شاهد أيضاً

أخ يُجامع أخته..وعم مع ابنه أخيه

كتبت:هاجر فهمي_فاطمة عبد الناصر   نسمع عن جريمة الزنا فتقشعر لها الأبدان، فهذا غريب قد …