الرئيسية / تحقيقات / الرئيس بحفل تنصيبه:لن أسمح بخلق قيادة موازية تنازع الدولة هيبتها وصلاحياتها..لن أرحم المتورطين فى قضايا فساد..النظام السابق خلق استقطاباً بين المواطنين..والجيش انتصر لإرادة الشعب فى 25 يناير و30 يونيو

الرئيس بحفل تنصيبه:لن أسمح بخلق قيادة موازية تنازع الدولة هيبتها وصلاحياتها..لن أرحم المتورطين فى قضايا فساد..النظام السابق خلق استقطاباً بين المواطنين..والجيش انتصر لإرادة الشعب فى 25 يناير و30 يونيو

كتبت:هاجر فهمي

افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى كلمته بمراسم الاحتفال بتنصيبه رئيساً بقصر القبة الجمهورى بمطالبة الحاضرين بالوقوف دقيقة تحية وليس حدادا على أرواح شهداء مصر.

وأشاد السيسى ، بدور القوات المسلحة التى تعد مصنع الرجال والتى كان لها دور أساسى فى الانتصار لإرادة الشعب فى ثورتى 25 يناير و30 يناير، وأحبطت المخططات التى تهدف إلى هدم وتقسيم مصر. 

وأضاف “السيسى” خلال كلمة ألقاها للأمة منذ قليل من داخل قصر القبة خلال حفل تنصيبه، أن الجيش سيظل من الشعب وإلى الشعب وسيسجل التاريخ دوره فى الحفاظ على الوطن، مشدداً على أنه لم يسع يوماً إلى منصب سياسى بينما تعلم أن حياته فداء للوطن داخل المؤسسة العسكرية التى تربى فيها.

وقال إننا سنحافظ على حقوق الفقراء، ونعمل على تنمية المناطق المهشمة، مع حماية الفكر والإبداع والانفتاح بالحفاظ على الهوية المصرية.

وأضاف: “سنعمل من أجل المستقبل بالاستفادة من تجارب الماضى والتطلع إلى المستقبل ولا عودة إلى للماضى ونسعى لعدم تكرار الوضع قبل 30 يونيو، والوقوف على مشارف الحرب الأهلية التى كانت ستشهدها البلاد واستخدام الدين بصورة سيئة “.

وتابع الرئيس: “الدولة واجهت أزمة حادة فى الطاقة وتهديد للأمن القومى واستقطاب دينى حاد بين أبناء الدين الواحد والمسلم والمسيحى والنظام السابق ساهم فى ذلك، وإننى أدعو القائمين على مؤسسات الدولة على تطويرها ولتكن محاربة الفساد شعارنا فى المرحلة المقبلة، وستكون مواجهة شاملة ضد الفساد بكافة أشكاله، لن تكون هناك رحمة مع أى ممن فاز بتورطهم فى أى قضايا فساد أيا كان حجمها. 

وأضاف “السيسى” خلال كلمة ألقاها للأمة منذ قليل من داخل قصر القبة خلال حفل تنصيبه، أن وأن مرحلتنا القادمة تتطلب كل جهد مخلص صادق، يضع الحفاظ على المال العام نصب عينيه فلنتق الله جميعا فى مال هذا الوطن والشعب.

قال الرئيس عبد الفتاح السيسى، إنه لن يسمح بخلق قيادة موازية تنازع الدولة هيبتها وصلاحياتها ” .

قال الرئيس عبد الفتاح السيسى، أعتزم أن يتواكب النهوض بالقطاع الزراعى والفلاح المصرى والتصدى لمشكلاته، أهمها توفير الاسمدة ، والنظر فى بعض مديونيات صغار المزارعين ببنك التنمية والائتمان الزراعى الذى يتعين تطويره بشكل شامل، كما اعتزم أن يكون النهوض بقطاعى الصناعة والزراعة، أحد المحاور الأساسية لرؤيتى لتحقيق التطوير والتنمية الشاملة فى مصر، والتى ستتضمن كافة القطاعات وفى القلب منها الصحة لتوفير نسبة تتصاعد تدريجيا، وإضافة مرافق طبية جديدة، وتوفير رعاية طبية متميزة لكبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة، كما يتم تطوير التعليم بالارتقاء بالتعليم الفني، وربط التعليم باحتياجات سوق العمل، وقطاع المحليات له موفور من الاهتمامات بربط المحافظات بشبكة طرق داخلية، وإنشاء شبكة طرق دولية.

وأضاف “السيسى” : ” أشير إلى أن التنمية الاقتصادية لا يمكن أن تحقق نهوضا شاملا بالوطن دون أن تتواكب معها تنمية اجتماعية، ويجب أن نعمل على تحقيق طرفة فيما نقدمه للمواطنين، والدولة لن تنجح إلا إذا زاد عملنا وإنتاجنا، ويرافقها تنمية ثقافية.

واستطرد: “سنعمل على تحفيز الصناعة وجذب المستثمرين وسنعمل تدريجياً على وقف تصدير المواد الخام وإعادة تصنيعها بالإضافة إلى تدوير المخلفات واستخدامه لتوليد الطاقة الحيوية”

واختتم الرئيس الجديد : ” سنعمل على إنشاء محطة الضبعة ومشروع محور تنمية قناة السويس وكذلك توفير الطاقة الشمسية وإقامة المشروعات الصغيرة فى المناطق المحرومة و العمل على زيادة العملية الصعبة ، والدولة ستعمل على تنمية الزراعية من خلال مشروعات زراعية أهمها مشروع ممر التنمية وتنصيب المحافظات من جديد والاعتماد على الأساليب التكنولوجية”.

عن Hager Fahmy

أحلمها كبيره وثقتها بربها أكبر عنيده ومجنونه تعمل اي شيء صعب لوصلها لما تريده ولا تعلم ما هو المستحيل

شاهد أيضاً

جيل يعلم جيل

كتبت/هاجر فهمي حتى تبدع العقول المصرية فى وطنها ولا تسافر بحثا عن فرصة للتألق والابتكار …