اخبار الحوادث

الداخلية تكشف عن مرتكبى الأعمال الارهابية والتخريبية بمحافظات (الغربية والمنيا والفيوم)

كتبت فاطمه صابر
تمكنت الأجهزةُ الأمنية بوزارة الداخلية من خلال معلوماتٍ دقيقة من التوصل لكشف مرتكبى عدد من الوقائع الإرهابية والأعمال التخريبية التى إستهدفت التأثير سلباً على مقومات الإقتصاد المصرى بتفجير بعض أبراج الضغط العالى ومحطات “الكهرباء ، مياة الشرب” وإضرام النيران بسيارات الخدمة العامة وسيارات رجال الشرطة والقضاة ، وذلك بنطاق محافظات (الغربية ، المنيا ، الفيوم) .

وقد تم رصد إحدى عشرة خلية من خلايا العمليات النوعية الإخوانية وضبط ثلاثة وأربعين من عناصرِها من الشباب المغرر بهم ويسعى التنظيم الإرهابى لإستغلالهم وتلقينهم بالأفكار المغلوطة لتهيئتهم لتنفيذ أعمال القتل ضدَ أبناءِ وطنِهم وتدمير مرافقِه ليتحملوا وحدهم تبِعات تلك المخططات الإرهابية ..

فى محافظة الغربية ، رصد سبعة خلايا إرهابية إتخذت مدن (كفر الزيات، بسيون، المحلة الكبرى، سمنود، زفتى، السنطة) مراكز لعملياتها الإرهابية وضبط إثنين وثلاثين من عناصرِها قاموا بإرتكاب العديد من العمليات الإرهابية خلال الفترة السابقة تمثلت فى زرع العبوات الناسفه فى عدة مناطق وإضرام النيران فى الممتلكات العامة والخاصة ومرافق الدولة ومنشآتها .

وقد إعترفوا بإرتكاب تفجير إحدى عربات قطار بمحافظة الشرقية ، نتج عنها وفاة أربعة أشخاص بينهم إثنان من رجال الشرطة وإصابة تسعه آخرين بإصابات بالغة ، بالاضافة الى
زرع عبوة ناسفة بشريط السكك الحديدية بمركز السنطه ، وإضرام النيران فى عدد أربعة آلاف قنطار قطن بمركز كفر الزيات ، وأتوبيسين نقل عام بمدينة بسيون وعربتين بأحد القطارات بكفر الزيات ، ومحول كهرباء بمركز كفر الزيات، وبرج لشركة محمول بمركز المحلة ، و زرع العديد من العبوات الهيكلية بمحيط المحاكم والمنشآت العامة والمستشفيات ، كما قاموا برصد العديد من الأهداف ( الأمنية – ضباط وأفراد الشرطة – المؤسسات والمنشآت الحيوية ) تمهيداً لإستهدافها مستقبلاً .

وقد إعترف عناصر تلك الخلايا أن تنظيم الإخوان الإرهابى قام بتدريب عددٍ من عناصرِه على إستخدام الأسلحة النارية مع تلقيهم برنامج فكرى جهادى لتهيئتهم لتنفيذ أعمال القتل تحت مسمى ( فرق العمليات الخاصة ).

كما تمكنت الأجهزةُ الأمنية من تحديد عناصر خلية إخوانية إضطلعت بمسئولية اللجنة الإعلامية للتنظيم والتى من بين مهامِها تهديد أعضاء الهيئة القضائية ، حيث تم ضبط أربعة من قيادات تلك الخلية وبحوزتهم ( عدد كبير من الهواتف المحمولة – ومجموعة من الأوراق التنظيمية الإخوانية ) .

وفى محافظة المنيا ، تم ضبط ثلاثة من عناصر إحدى خلايا العمليات النوعية الإخوانية أرشدا عن مخزن خاص بالخلية بمزرعة أحد قيادتها بقرية الناصرية – مركز بنى مزار يستغلونه فى تخزين أسلحة وعبوات محلية الصنع ، وعُثر به على ( 2 ) بندقية آلية عيار 7,62×39 ، 168 طلقة من ذات العيار ، و ( 1 ) بندقية إسرائيلى مُثبت عليها منظار ، 14 طلقة من ذات العيار ، وعبوات بلاستيكية بها كمية كبيرة من المواد الكميائية والأدوات والأسلاك والدوائر الكهربائية (التى تستخدم فى تصنيع العبوات الناسفة ) ، و ( 10 ) مفجر ، و ( 11 ) هاتف محمول ، و( 4 ) أوراق مدون بها بخط اليد كيفية صناعة المتفجرات .

وإعترف أحدهم أمام النيابة بإنضمامه تنظيمياً وباقى أعضاء الخلية لتنظيم الإخوان الإرهابى وحيازتهم لتلك المضبوطات بقصد إستخدامها فى تنفيذ عمليات عدائية .
واخيرا فى محافظة الفيوم ، تم ضبط أربعة من عناصر اللجان النوعية الإخوانية بمركز سنورس إعترفوا بوضع أربعة عبوات ناسفة تم إبطال مفعولها بجوار (كنيسة مارجرجس بمركز سنورس)، (مكتب البريد بمدينة سنورس)، (مجلس مدينة طامية) ، (المدينة الصناعية) ، (سور مطافى طامية) ، ووضع عبوة ناسفة اسفل محول كهرباء ترسا بمركز سَنورس ، وانفجار أربعة عبوات ناسفة بجوار (أحد أعمدة الإنارة – محطة كهرباء بناحية سنهور – ماسورة مياة الشرب بمركز الفيوم – محول كهرباء بمركز الفيوم ) .

وتواصل وزارة الداخلية من خلال تنسيق وتكامل بين كافة أجهزتها ونشاط معلوماتى مكثف توجية الضربات الأمنية المتلاحقة للإرهاب وعناصره .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق