الرئيسية / أخبار عالمية / الخلفية العسكرية لـ”وزير الدفاع الأمريكي ماتيس” وموقفه من منطقة الشرق الأوسط

الخلفية العسكرية لـ”وزير الدفاع الأمريكي ماتيس” وموقفه من منطقة الشرق الأوسط

تقريرياسمينا محمد:

تسائل العديد من الجماهير في العالم، من هو وزير الدفاع الأمريكي الذي اختاره الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب الذي يلقبه البعض بالمجنون، وهوالجنرال جيمس ماتيس، إيذانا، والذي تعد عودته تأكيد علي الخطاب الأمريكي الذي سيستخدم خلال الفترة القادمة، وهو الخطاب التصعيدي في فيعد وزير الدفاع الأمريكي الجديد من الشخصيات  يوصف المولعه بالحروب، وأثار كثيرًا، وقد آثارت مسيرته المهنية السابقه جدلًا كبيرًا.

الكونجرس

إذا كان الكونجرس قد وافق بالإجماع علي تعين القائد السابق للقيادة الأمريكية”ماتيس” بدون اعتراض واحد وتعينه كوزير دفاع، لـشعبيته التي يحظي بها لدي كل الأوساط السياسية في أمريكا،  وشعبيته التي مازالت تدرس لفرق ومليشيات الجيش الأمريكي، فهعلي الكونجرس ايضًا أن يكون أو يتنازل عن قانون خاص في أمريكا بمرور سبعة أعوام علي تقاعد ماتيس، وهو قانون شغل منصب وزير الدفاع.

 ماتيس وإيرن

يعرف وزير الدفاع الأمريكي الجديد”ماتيس” بمناهضته لإيران، وبشكلًا خاص بعد الاتفاق النووي، وكان هناك صراع علي ذلك بينه وبين الرئيس الأمريكي السابك باراك اوباما، فيما يخص سحب القوات الأمريكية من المناطق التي كان مسؤول عليها الجيش الأمريكي، وكان هذا السبب الحقيقي وراء تخلي اوباما عن ماتيس، ولم يكن يثق فيه، وقد يكون هذا السبب الاساسي وراء اختيار ترامب، له كوزير دفاع لأمريكا في حكمه الحالي لأمريكا، فماتيس يتحمس بشكل كبير للمواجهات العسكرية أكثر من الدبلوماسية عكس الأمريكي المنتهيه ولايته

الاختيار الأمثل

يرى العديد من المراقبون  في العالم، أن اختيار ماتيس من قبل لترامب هو  الاختيار الأجرء والأمثل لزيادة الضغط على إيران، فهم علي وافق واحد من أجل القضية النوويه مع إيران، كما يتقفا علي ضرورة إعادة النظر في الاتفاق النووي الإيراني، وما يحمله ذلك  من ضمانات لأمريكا، وهو بالفعل ما بدأ به وزير الدفاع الذي يتمسك بموقفه ضد إيران فقد قام بهديد إيران من خلال زعزعت الأمن في الشرق الأوسط، والتهديد بالتصعيد العسكري ورعاية الإرهاب وتهديد أمن الخليج، وغيرها من الاتهامات التي ستكون كماشه حقيقية للضغط علي إيران خلال الفترة المقبلة .

ماتيس وقلسطين

يعرف عن ماتيس في الأوساط السياسيه والدولية، أنه يعارض بشكل كبير عملية الاستيطان في قلسطين، ويعتبر ذلك يضر باحتمال خلق وضع سلمي بين فلسطين و إسرائيلي، ويري ضرورة توقفه للوصول لحل بينهم.

 

ماتيس العسكري

انضم  ماتيس إلى قوات المارينز الأمريكية، في في سن  19 من عمره، وقاتل في ثلاث حروب، عين رئيسًا لقيادو القوات لمشتركة الأمريكية في 2007، كما تولي مسؤولية تحول القيادة العليا لحلف شمال الأطلسي، وتم ترقيته لقيادة لرئاسة القيادة الأمريكية المعنية بالشرق الأوسط في 2010، وهو من المشرفين علي حربي أفغانستان، وأحيل إلي التقاعد في 2013.

عن Jasmin

شاهد أيضاً

هاني شاكر يشعل مكتبة الاسكندرية بأغانية

كتب : معاذ عمرو  تصوير :احمد حيدر احيا أمس امير الغناء العربي الفنان الكبير “هاني …

اترك تعليقاً