الرئيسية / أخبار سياسية / الامن القومي علي المحك

الامن القومي علي المحك

مصطفي العيسوي

لم يكن ظهور حركة كتالة النوبية بأمر طبيعي في مصر حيث تعتبر هذه الحركة جديده من نوعها في ان تعلن عن نفسها بانها مسلحة وتسعي الانفصال عن مصر في ظل حكم الاخوان في مصر علي حد تعبير اسامة فاروق رئيس الحركة مضيفا ان الحركة لديها ما يكيفها من الاسلحة ليساعدها علي الانفصال بالاضافة الي مؤسسها عوض عبد الظاهر يقوم بتحركيهم من السعودية ان مما يجعل طاقوس الخطر يدق في الامن القومي
وقد اكد اللواء عبد المنعم كاطو ان ظهور مثل هذه الحركة كحركة مسلحة في مصر فاعلم ان الامن القومي في خطر موضحا ان هذه الحركة ظهرت في ارض خصبه وهي النوبة , فالنوبة تعاني من التهميش علي مدار سنوات طوال فجعل منها معقلا لها وتبدأ في تجميع الاسلحة عن طريق السودان وذلك في ظل حالة التخبط التي تعيشها البلاد منذ فترة ما بعد الثورة
واشار كاطو ان كتالة ظهرت بدون اي مقدمات فلم نكن نسمع عنها شيئا بالاضافة الي ان مؤسسها شخص يقيم في السعودية وعندما تم اختطاف رئيس الحركه النوبية في مصر خرجت جماعته تهدد بالثأر له اذا لم يتم الافراج عنه
من جانبة قال محمد قدري سعيد الخبير الاستراتيجي بمركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية بان مثل هذه الحركات المسلحة تعني ان هناك من يسعي الي تقسم مصر إلي دويلات صغيرة وأن ظهورها بسب أخطاء كثيرة وتراكم الإهمال و تجاهل مطالب أهل النوبه من الغريب ان تخرج جماعة تعلن انها ستنفصل وانها مسلحة بالكامل ولا احد يعرف في مصر يعرف احد منها سوي مؤسسا ورئيسها في مصر !.
وأشار سعيد الي ضرورة ان تتصدي الدولة باكملها وفي مقدمتها الرئيس محمد مرسي الي مثل هذه الحركات وذلك عن طريق مواجهتها عسكريا سياسيا ، وأن مثل هذه الحركات يجب التعامل معها بشكل متكامل وليس من اتجاه واحد، مشدداً علي ضرورة تعويض أهالي النوبة عن منازلهم وأراضيهم بطريقة تليق بهم حتي لا نفتح المجال لحدوث أزمات جديدة مؤكدا ان الدستور المصري الجديد لا ينص ان يكون هناك ملشيات مسحلة في مصر ولا سنتحول الي سودان او عراق جديد ولذلك يجب القبض علي هؤلاء الاشخاص وتقديمهم للعدالة بتهمة زعزعه الامن القومي المصري

وفي سياق متصل اكد الدكتور عمرو هاشم ربيع مدير وحدة التحول الديمقراطي بمركز الأهرام للدراسات السياسية بان هذه الحركة تحصل علي تمويلات من الخارج وهذا ما يؤكده ان مؤسسها يقيم في السعودية لان البلد تعيش حالة من عدم التوازن فلذلك لا عجب ان تري مثل هذه الجامعات موضحا ان التقرير المطورحة علي الساحة تؤكد ان رئيس هذه الحركة كان عاطل لا يملك اي شئ فكيف يتحول من عاطل الي رئيس حركه؟!!
واوضح ربيع ان هذه الجماعة تحصل علي الاسلحة من السودان ولكي تسعي الي نشر الفوضي في مصر وان هذا الفكر ليس فكرا مصريا لكنه فكر مدفوع من الخارج ولذلك يبنغي ان نستئصل هذه الحركه من مصر حتي لا تظهر حركات اخري وتتقسم مصر ونقوم بتنمية النوبة وكذلك الامر بالانسبة الي سيناء فهي تعاني من التهميش ويوجد بها الجماعات التكفيريه وحملة السلح متسائلا هل من الضروري ان تخرج الجماعه وتعلن ان لديها سلاح حتي يتحرك متخذي القرار في مصر ؟
وقال الدكتور حسن نافعه استاذ السياسة بجامعة القاهره ان ظهور مثل هذه الحركة تطور طبيعي لحالة التهميش التي يعيشها اهالي النوبة وحالة الانفلات الامني التي تشهدها مصر في الفترة الحالية فلماذا نستعجب من ان هذه الحركه لديها سلاح فنحن الان نشاهد اهالي بورسعيد يحملون سلاح موضحا ان بالامس القريب اعلنت كتالة الانفصال وان لديها سلاح بات من الممكن ان تعلن سيناء هي الاخري الانفصال ولديها سلاح ايضا وبورسعيد اصبح لديها سلاح فنحن الان في الطريق الي تقسيم مصر

عن admin

شاهد أيضاً

” السرو ” تخرج عن بكرة أبيها لتشييع جنازة شهيد تفجيرات العريش

كتب :محمد هشام شيعت اليوم ﺃﻫﺎﻟﻲ مدينة السرو التابعة لمركز ومدينة الزرقا بمحافظة دمياط ، …