الرئيسية / أخبار رياضية / إذا سمحت من أين ذهبت “الكرة الذهبية”؟؟ أنت تسأل عن الكرة الذهبية أم تسألني عن “كريستيانو رونالدو”

إذا سمحت من أين ذهبت “الكرة الذهبية”؟؟ أنت تسأل عن الكرة الذهبية أم تسألني عن “كريستيانو رونالدو”

تقرير: شريف محمد

ظل الجميع وأنا منهم نترقب من يحصد الكرة الذهبية في هذا العام، وظل الجميع يفكر هنا وهناك عن بطل العام وصاحب اللقب، تشتتت الأذهان وشردت الأفكار وقتلت العقول بحثا عن صاحب اللقب، وإذا بشاب يربت علي كتفي بيده اليمني فالتفت إليه وإذا به يقول لي أتبحث عن الكرة الذهبية؟ قلت له نعم، قال لي أذهب هناك فقد لاحظت هذا الشاب يحمل شيئا في يده وأظن أنه سيعرف أين هي، بالفعل ذهبت لهذا الشاب الواقف لي بظهره وقلت له بصوت منخفض:
إذا سمحت، أتعرف لمن ذهبت الكرة الذهبية.
ألتفت ألي.. ياللصاعقة!!!!!!! أنه حقا “كريستيانو رونالدو” وفي يده الكرة الذهبية.
لم استطع حينها ان أتكلم ولكن كل ما فعلته هو انني أسرعت لأحضر جوالي لألتقط صورة مع لاعب العام وصاحب الكرة الذهبية “Ballon d’Or 2016”.

بالفعل تم إسدال الستار بعدها علي عقلي وتفكيري بعد أن أجهدته في البحث عن صاحب اللقب، ولما لا ففي هذا العام حقق “كريستيانو رونالدو” لقبين من أهم وأعظم اللألقاب في حياته، بل إن واحدا منهم هو الأعظم علي الإطلاق “كأس الأمم الأوروبية” (علي حد قوله) متفوقا علي كل من سبقوه من عمالقة الكرة البرتغالية والتي يعد من أشهرهم “إيزيبيو” والذي صال وجال في الملاعب الأوروبية ولكنه لم يستطع ان يدخل هذا اللقب القاري إلي “لشبونة” عاصمة البرتغال، حتي إستطاع صاحب الـ31 عاما أن يحققها في منتصف العام الحالي، وما اجمله من إنتصار وهو تحت سفح برج إيفل بفرنسا ومن أمام صاحب الأرض والجمهور “منتخب الديوك الفرنسية” والذي لم يتوقع أحد من متابعي البطولة أن تؤول في نهايتها لبرازيل أوروبا، ومما زاد هذا اللقب بريقا ولمعانا هو تحقيق نفس اللاعب لأغلي الكؤوس الأوروبية للأندية علي الإطلاق “Champions League 2017” مع عملاق الكرة الإسبانية ريال مدريد في ملحمة كروية ممتعة أنتهت بهزيمة غريمه المدريدي “أتليتيكو مدريد” بركلات الجزاء الترجيحية.

ليحمل في هذا العام في إحدي يديه أغلي كأس للأندية (دوري الأبطال الأوروبي)، وفي الثانية أعظم كأس قارية علي مستوي العالم بعد “كأس العالم” لمنتخب بلاده (كأس الأمم الأوروبية)، ليضع خبراء اللعبة ومحكميها في مأزق حرج وهم يقومون بالتصويت علي صاحب الكرة الذهبية، خاصة ومنافسيه هم النجم الأرجنتيني الفذ وصاحب اللمسات الساحرة “ليونيل ميسي”، والأخر هو نجم منتخب فرنسا القادم بقوة “أنطوان جريزمان”، ولكن بالنظر لموسم أستثنائي لصاروخ ماديرا جعل التصويت أكثر سهولة من ذي قبل، حتي أنتظر الجميع للحظة إعلان النتيجة ليعلن مقدم الحفل عن:
“كريستيانو رونالدو”لاعبا للعام وصاحبا للكرة الذهبية للمرة الرابعة (في خلال 88 سنوات) في تاريخه الكروي.

(ملحوظة: القصة في أول المقال من وحي خيال الكاتب)

عن Amina Zhani

شاهد أيضاً

١٥ مدرب ” زومبا” عالمي للترويج للسياحة المصرية

  نهاد عادل أقيم مساء الأحد الماضي أكبر احتفالية للترويج للسياحة الرياضية في مصر بمبادرة …

أضف تعليقاً