سياسة

آمنة نصير: الإسلام لا يعرف شىء اسمه “جهاد النكاح”

متابعة: شيماء حسن

قالت الدكتورة آمنة نصير، عميد كلية الدراسات الإسلامية السابق، بجامعة الأزهر، إن تنظيم داعش طور من أطوار تنظيم القاعدة، مؤكدة أن داعش هم أحفاد الخوارج الذين خرجوا بعد معركة صفين.
.
وأضافت الدكتورة، أنها طالبت دار الإفتاء بضرورة التصدي لذكر مصطلح “الإسلام” بعد تنظيم داعش، حيث يذكرونه بأنه تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.
.
وأشارت إلى أن الإسلام برىء من هؤلاء، مؤكدة أن ذلك لعبة استعمارية بدأت منذ مئات السنين، بداية من الحروب الصليبية ضد بيت المقدس بدعوة حمايته من المسلمين الكفرة.
.
وشددت على أن المجتمعات العربية الإسلامية تعاني من حالة من التراخى العقدي والنفسي وضعف الارادة وفقدنا المقاومة الحية القوية.ولفتت إلى أن أوروبا قارة عجوز، تتطلع إلى الشرق الأوسط دائمًا لنهب الخيرات والثروات.
.
وأكدت، أن ربط داعش بالإسلام، يهدف إلى دعوة الأفراد لاضطهاد الإسلام، متسائلة لماذا يذكر الأفراد تنظيم داعش الإسلامي، والإسلام منهم برىء.وقالت إن ثروة البترول فتحت شهية البشر، ووجهت أشرار القوم تجاهنا.
.
وأضافت أن “جهاد النكاح” زنا قبيح، ولا نعرف في الإسلام شىء اسمه “جهاد النكاح”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق